تعاون بحثي بين «صحة» وجامعة محمد بن زايد للذكاء الاصطناعي

أبرمت شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة»، مذكرة تفاهم مع جامعة محمد بن زايد للذكاء الاصطناعي، أول جامعة بحثية للدراسات العليا المتخصّصة بالذكاء الاصطناعي على مستوى العالم، لتسهيل التعاون بين الجانبين في دمج استخدامات الذكاء الاصطناعي ضمن الرعاية الطبية المُقدّمة ولتحسين الخبرات السريرية والارتقاء بتجربة المريض.

وقّع مذكرة التفاهم الدكتور جاريث جوديير، الرئيس التنفيذي لمجموعة «صحة»، والبروفيسور الدكتور إريك زينغ، رئيس جامعة محمد بن زايد للذكاء الاصطناعي، بهدف تسهيل إجراء المشاريع البحثية التعاونية بين المؤسستين الرائدتين.

وتوفر مذكرة التفاهم لأطباء «صحة» ولأعضاء هيئة التدريس في الجامعة منصّة لاستكشاف وتقديم حلول تعتمد على الذكاء الاصطناعي في معالجة تحديات الرعاية الطبية الأساسية والارتقاء بمستوى خدمات الرعاية الصحية الموجهة للمريض.

وبالإضافة إلى مذكرة التفاهم، تتعاون «صحة» وجامعة محمد بن زايد للذكاء الاصطناعي في العديد من الاتفاقيات والمشاريع البحثية.

طباعة Email