«أصدقاء مرضى السرطان» تقدم 2.9 مليون درهم لعلاج 400 مريض

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

أكدت سوسن جعفر، رئيس مجلس إدارة جمعية أصدقاء مرضى السرطان، أن الجمعية قدمت لمرضى السرطان وعائلاتهم في الدولة خلال 2020 دعماً مالياً بقيمة 2.95 مليون درهم لتغطية تكاليف العلاج لـ 400 مريض.

وتضمنت تلك الجهود تقديم مختلف أنواع علاجات السرطان بما في ذلك العلاج الكيميائي والجراحة والعلاج الإشعاعي وزرع نخاع العظم إلى جانب تغطية النفقات الطبية المتعلقة بالفحوصات والاستشارات والأطراف الصناعية وغيرها، كما تمكنت الجمعية خلال تطبيقها «لنحيا» الذكي من الحصول على دعم الشركات والمؤسسات من خلال تشجيع موظفيها على ممارسة رياضة المشي، حيث قطعوا مسافة 1.5 مليار خطوة ضمن 7 تحديات شارك فيها أكثر من 2500 موظف.

وأضافت أنه على الرغم من التحديات التي فرضتها جائحة كورونا، تمكنت الجمعية من تغيير حياة أكثر من 35 ألف مريض في مختلف أنحاء الدولة بفضل خدماتها ونشاطاتها التي تواصلت على مدار عام 2020، كما نظمت الجمعية 66 فعالية ومبادرة، منها 42 فعالية مجتمعية وأطلقت 24 مبادرة تأييد وقدمت الدعم المعنوي للمرضى من خلال 34 نشاطاً مختلفاً.

كما استضافت 38 ندوة افتراضية، إضافة إلى برنامج «لوّن عالمي» الذي يهدف إلى تخفيف معاناة مرضى السرطان وتقوية ثقتهم بأنفسهم، إلى جانب ورش العمل الترفيهية وجلسات اليوغا، وجلسات لتعليم طرق استخدام مستحضرات التجميل المناسبة، كما نظمت 18 فعالية افتراضية وفعاليتين على أرض الواقع لتقديم الدعم المعنوي لـ 1155 مريضاً ومريضة.

مشاركة

وقالت سوسن جعفر إن الجمعية استهلت العام الماضي باستضافة الدورة الثالثة من «المنتدى العالمي لتحالف منظمات الأمراض غير المعدية» خلال شهر فبراير، وشهد المنتدى حضور 450 مشاركاً وبحث الجهود الدولية وسد الثغرات الحاصلة في آليات الاستجابة للأمراض غير المعدية ومكافحتها والعمل على إنقاذ أرواح المرضى من خلال تطبيق السياسات والحلول الفاعلة، والدعوة إلى العمل من خلال إطلاق حركات ومبادرات اجتماعية والتعاون مع صناع التغيير، إلى جانب تعزيز المساءلة عبر تبني ممارسات الحوكمة الشاملة.

كما تناولت الجمعية قضايا مختلفة حول مرض السرطان، من خلال 23 ندوة افتراضية تم تنظيمها، إضافة إلى تخصيص «عربة المرح» للأطفال المصابين بالسرطان، قدمت خلالها الجمعية سلسلة من ورش العمل التعليمية وعروض الدمى والعروض السحرية التي أدخلت البهجة إلى قلب 890 طفلاً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات