عالم الفيزياء روبرت ماكي: مهمات المريخ تلهم أجيال العلماء القادمة

أكد الراهب روبرت ماكي الحائز على شهادات في علوم الفيزياء والفلسفة واللاهوت، أن المهمات الدولية إلى المريخ ملهمة للأجيال العلماء القادمة.

وذكر ماكي في مقال نشره موقع «كاثوليك كوريير»: «كلما عرفنا أكثر عن المريخ، ضاعفنا توجيه تركيزنا للبحث عن الحياة، فالمريخ بمثابة المختبر الأقرب والأسهل والأضخم لنفتش عن مصادر الحياة».

وتابع: تضاعفت وتيرة السباقات إلى الكوكب الأحمر مع وصول مهمتين بنجاح إلى وجهتيهما في فبراير الحالي إحداهما للإمارات العربية المتحدة وهو مسبار «الأمل» الذي انطلق في مهمته العلمية المنتظرة وبدأ بإرسال أولى الصور من المريخ، أما الآخر فعربة فضائية صينية ستقوم بدراسات على الكوكب الأحمر.

وقد أدت المهمات المختلفة إلى الكوكب الأحمر بالعلماء للبحث عن مؤشرات ودلائل كإثباتات حول وجود حياة لكائنات ميكروبية دقيقة في الماضي أو الحاضر أو أي شيء مما يوجد على الأرض، وفقاً لماكي. وستتمكن بحسب المقال مركبة «بيرسيفيرانس» الأمريكية من الحفر تحت سطح كوكب المريخ وتخزين عينات داخل أنابيب لدراستها لاحقاً.

وقال ماكي في السياق: «لا يمتلك الغلاف الجوي أي مؤشرات على مصادر الكيمياء التي تعكس وجود كائنات حية تقوم بدورها البيولوجي الطبيعي، ومن الممكن أنه في الماضي، حين كان المريخ أكثر رطوبة وحين كان الغلاف الجوي أكثر كثافة، كان يدعم وجود حياة وبالتالي هذا ما نبحث عنه».

 

طباعة Email