رئيس«مالية الوطني»: مطالب برلمانية عززت تنفيذ مشروع سد «وادي نقب»

أكد سعيد العابدي، رئيس لجنة الشؤون المالية والاقتصادية والصناعية بالمجلس الوطني الاتحادي، أن تنفيذ وزارة تطوير البنية التحتية لمشروع بناء سد «وادي نقب» بمنطقة الفحلين في رأس الخيمة، يأتي استجابة لمطالبة برلمانية قدمها المجلس العام الماضي 2020، دعا فيها الوزارة إلى ضرورة إنشاء سد في المنطقة يوفر الحماية اللازمة للسكان من فيضان مجرى وادي نقب.

وقال إن مشروع السد تمت مناقشته مع معالي وزير تطوير البنية التحتية، عبر سؤال حول الإجراءات التي اتخذتها الوزارة لضمان منع تكرار الخسائر الكبيرة التي نتجت عن هطول الأمطار بغزارة على منطقة الفحلين التابعة لإمارة رأس الخيمة، مشيراً إلى أن المشروع يرسخ دور المجلس الوطني الاتحادي في توفير كافة الخدمات وتحقيق تطلعات أبناء الوطن.

ونوه بأن الوزارة عكفت فور انتهاء الجلسة على التواصل مع لجنة الشؤون المالية والاقتصادية والصناعية، لدراسة المشروع، ووضع خطة متكاملة أثمرت في أقل من 4 أشهر في مباشرة تنفيذ مشروع بناء السد والذي يقام على الوادي الرئيسي الذي يبعد حوالي 6 كيلومترات عن التقاء الأودية الثلاثة في منطقة الفحلين، مثمناً حرص الوزارة على سرعة تنفيذ المشروع.

وتم تصميم السد المتوقع الانتهاء منه خلال سبتمبر المقبل، بارتفاع 22 متراً وعرض 257 متراً، مما سيقلل من تدفق المياه إلى الأحياء السكنية ويعزز مخزون المياه الجوفية في المناطق الزراعية، وسيتبع المشروع لحقاء مد قنوات مائية وبحيرات وحواز لتخزين اكبر كمية من مياه الأمطار ومنع هدرها.

تكامل

وأكد العابدي، أن المجلس الوطني الاتحادي، استطاع من خلال المواضيع والتوصيات التي قدمها أن يرسخ دوره في الحياة السياسية والاجتماعية وهو ما عزز التكامل والتناغم بينه وبين الحكومة على صعيد المهام والاختصاصات الموكولة إليه، سواء كان ذلك على الصعيد الرقابي أو التشريعي.

ولفت إلى أن المشروع يأتي ضمن حزمة من المشاريع المائية التي تقوم بها الدولة ضمن مشاريع لجنة مبادرات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة ،حفظه الله، موضحاً أن المشروع سيسهم في مسيرة التنمية الشاملة وخدمة مشروعات البنية التحتية بإمارة رأس الخيمة، وضمان حماية ممتلكات السكان من جريان مياه الأمطار خلال فصل الشتاء.

 
طباعة Email