«صحة» توفر كل الدعم لتأهيل ابنة الإمارات

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

تحرص شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» - أكبر شبكة للرعاية الصحية بالدولة - على تأهيل بنات الإمارات وإعدادهن لتقديم الرعاية الصحية النسائية للمواطنات والمقيمات بالدولة.

ومن بنات الإمارات التي هيأت لها «صحة» السبل لتكون أخصائية في طب النساء الدكتورة شيخة محمد النعيمي التي تتفانى في خدمة وطنها من خلال عملها في مستشفى الكورنيش إحدى منشآت «صحة».

والتحقت الدكتورة شيخة النعيمي في العمل بشركة «صحة» عام 2014 وتعمل حالياً طبيبة مقيمة في قسم أمراض النساء والتوليد في مستشفى الكورنيش في أبوظبي واكتسبت الخبرات المهمة في مجال عملها وأصبحت متخصصة في معالجة جميع حالات الحمل والرعاية في فترات ما قبل الولادة وما بعدها وهي تتعامل مع المشاكل والأمراض النسائية بجميع أنواعها.

وأكدت الدكتورة شيخة النعيمي أن شركة «صحة» قدمت لها الدعم اللازم وسخرت لها كل الإمكانيات لتكون أخصائية مؤهلة في طب النساء، حيث وفرت لها سبل المشاركة في العديد من الدورات والمؤتمرات ومواصلة التعلم واكتساب الخبرات التي تؤهلها لتكون مستشارة وطبيبة متميزة في طب النساء وحصولها على شهادة البورد العربي في تخصص أمراض النساء والتوليد وتقديم رعاية ممتازة للمرأة الإماراتية، وأن تكون قادرة على قيادة مستشفى نسائي متخصص في دولة الإمارات.

وقالت: «تعد صحة واحدة من أفضل شبكات الرعاية الصحية في المنطقة فهي تقدم رعاية متميزة للمرضى ولديها كوادر طبية وفنية مؤهلة تأهيلاً عالياً ومنشآتها مجهزة بأحدث الأجهزة والمعدات الطبية».

وأضافت الدكتورة شيخة النعيمي: أنها عالجت خلال الظروف الاستثنائية الناجمة عن انتشار فيروس كوفيد 19 المريضات المصابات بالفيروس ووفرت لهن الرعاية الصحية اللازمة حتى تماثلن للشفاء التام.
ودعت بنات وأبناء الإمارات لمواصلة التعليم واكتساب الخبرات في مختلف المجالات خاصة في القطاع الصحي الذي يعد من القطاعات المهمة التي يحتاجها أفراد المجتمع.

طباعة Email