279 حالة طلاق مسجلة في الشارقة وإحداها بعد زواج 62 عاماً

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

سجلت محكمة الأسرة في الشارقة خلال العام الماضي وفقاً لبيانات حالات الطلاق المسجلة في نظام الزواج الإلكتروني بوزارة العدل 279 حالة طلاق، منها 140 لمواطنين، مضى على زواج أحدهم 62 عاماً، وزواج آخر دام 49 سنة، إلى جانب 86 واقعة طلاق بين أزواج لم يمض على عقد قرانهما عاماً، فيما سجل عام 2019 «395» حالة طلاق، منها 171 لمواطنين، بنسبة انخفاض بلغت 29 في المائة، فيما كشفت أحدث الإحصاءات الرسمية الصادرة عن الوزارة انخفاضاً في عدد حالات الطلاق بالدولة بنسبة 17.9% في العام 2020.

دور فاعل

وعزا المحامي الدكتور راشد الكيتوب تراجع حالات الطلاق إلى التعديلات في قانون الأحوال الشخصية، الذي جعل حق طلب الطلاق مقيداً بوقوع مبررة، وهو وقوع ضرر للزوجة- أياً كان نوعه- خلافاً لما كان عليه الحال سابقاً، موضحاً أنه قبل صدوره، كان من حق الزوجة اللجوء للقضاء لطلب الطلاق، وسواء أثبتت الزوجة سبب الطلاق (الضرر) أو لم تثبته سيحكم لها بالطلاق في جميع الأحوال؛ مثله مثل طلب الخلع.

تغييرات

من جانبه، قال المستشار القانوني أحمد حافظ من مكتب تشارلز راسل سبيجليز: إن التغييرات التي أحدثها المشرع على قانون الأحوال الشخصية، أسهمت في خفض عدد حالات الطلاق، مشيراً إلى أن الجهود التي تبذلها مكاتب الإصلاح الأسري في المحاكم لا يمكن إغفالها.

 

طباعة Email