أشغال الشارقة تنفذ 8332 ساعة تدريبية لموظفيها خلال 2020

أكد المهندس علي بن شاهين السويدي رئيس دائرة الأشغال العامة بالشارقة تنفيذ الدائرة  أكثر من 8332 ساعة تدريبية لموظفيها، بمعدل 558 دورة متنوعة خلال العام الماضي، أسهمت في تطوير مهارات موظفيهم والارتقاء بأدائهم المؤسسي، وتحسين الإنتاجية، ورفع مستوى الخدمات المقدمة للمتعاملين، والذي انعكس إيجاباً على بيئة العمل بتحقيق السعادة والإيجابية معاً، وأن الخطة التدريبية لعام 2021 ستعمل الدائرة على زيادة الساعات التدريبية وفقاً لاحتياجات العمل ومستجداتها وذلك في إطار خطتها الاستراتيجية.

وأشار السويدي إلى أن خطط وبرامج التدريب تأتي في إطار الخطة الاستراتيجية للدائرة في تنمية كوادرها البشرية في مختلف المجالات، للارتقاء بهم نظراً لأنهم الركيزة الأساسية لبناء المستقبل، حيث تم تدريبهم على سلسلة من الدورات التخصصية للعام 2020، أبرزها دورات هندسية وإدارية تهتم بإدارة الوقت وترتيب الأولويات والبرمجة العصبية واللغوية، إضافة إلى دورات تدريبية في الأمن والسلامة. فضلاً عن تدريب عدد من الطلبة في إدارة صيانة المباني.

حرص

وأوضح رئيس دائرة الأشغال العامة بالشارقة أن الدائرة  تحرص على تطوير خطتها التدريبية السنوية بما يتوافق مع احتياجات التدريب الفعلية للموظفين بمختلف تخصصاتهم ومستوياتهم الوظيفية، التزاماً بمتطلبات الجودة الشاملة التي تتطور عامًا بعد عام، وتنفيذًا لاستراتيجية الدائرة  الرامية إلى التحسين المستمر في أداء كوادرها البشرية، لافتًا إلى أن  الدائرة تحرص على إشراك إداراتها جميعًا في إعداد البرنامج التدريبي السنوي من خلال منح كل إدارة صلاحية تحديد احتياجاتها التدريبية، إيماناً منها بأهمية التدريب النوعي المتخصص في الوصول لأعلى مستويات الجودة في الأداء والعمل.

اهتمام

ومن جهته، أكد عبدالله بو علي مدير إدارة الموارد البشرية والمالية أن الدائرة تولي اهتمامًا كبيراً بتدريب طلبة الجامعات والمدارس والمتطوعين من الكوادر المواطنة، وتهيئتهم للانخراط في سوق العمل من خلال إخضاعهم لبرامج تدريبية عملية لفترات متفاوتة في مختلف تخصصات العمل البلدي وتكليفهم بمهام عمل حقيقية ليعايشوا أجواء العمل الفعلية ويكتسبوا المهارات الوظيفية والشخصية، مشيرًا إلى الشراكة الاستراتيجية التي أقامتها الدائرة مع بعض الجامعات المحلية لتأهيل طلبتها وخريجيها تأهيلاً عملياً.

وأضاف «أن الدائرة نظمت ما يزيد عن 500 دورة تدريبية خلال عام 2020 شارك فيها جميع الموظفين، كما قدمت 58 ورشة عمل، بينما شارك ما يزيد 120 موظفاً في دورات وندوات وورش عمل نظمتها مؤسسات ودوائر حكومية أخرى».

تخصصات

وأشار إلى أن إدارة الموارد البشرية حرصت على أن يغطي البرنامج التدريبي بالدائرة أغلب تخصصات عمل الدائرة، فضلاً عن الدورات المتخصصة في مهارات التطوير الذاتي والتواصل الشخصي والتفكير الإبداعي والنظم الإدارية الحديثة، منها دورة لغة الجسد، ودورة إدارة الوقت وضغوط العمل، وإدارة الأزمات وعدد من الدورات التخصصية الهندسية وغيرها. كما انضم إلى أسرة الدائرة 2 موظفاً وموظفة في العام الماضي.

وأضاف:«بلغ مؤشر الرضا الوظيفي 81 % العام الماضي وتسعى دائرة الأشغال العامة بالشارقة إلى تعزيز قدرات موظفيها لتمكينهم من تقديم أداء متميز يسهم في استمرارية عمليات التطوير بالدائرة. ونحن على ثقة بأن نتائج المسح من الأدوات المهمة التي تعزز قدرات موظفينا وتساهم في الارتقاء بالأداء العام للدائرة».

طباعة Email