«رعاية الموهوبين» تشيد بـ«المستكشف الإماراتي»

عقد مجلس إدارة جمعية الإمارات لرعاية الموهوبين أمس اجتماعاً «عن بعد» برئاسة معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، رئيس مجلس إدارة الجمعية، جرى خلاله مناقشة عدد من المواضيع المدرجة على جدول أعمال الجمعية.

وأشاد معالي الفريق ضاحي خلفان تميم ببرنامج «المستكشف الإماراتي» الذي أعده الدكتور منصور العور، نائب رئيس الجمعية، رئيس جامعة حمدان بن محمد الذكية، والذي سيتم إطلاقه خلال الأسابيع القليلة المقبلة، بدعم ورعاية رجل الأعمال الدكتور محمد عمر بن حيدر.

مهارات

وصرح الدكتور العور، المنسق العام للبرنامج، أن رسالة البرنامج تتمثل في تزويد الأجيال الناشئة من المواطنين بمهارات الاستكشاف العلمي من خلال منهج تعززه التقنيات الحديثة، مشيراً إلى أن رؤية البرنامج تتجسد في غرس المهارات الضرورية في عقول الناشئة من المواطنين لمواجهة تحديات المستقبل، حيث يغطي البرنامج علوم الرياضيات والفيزياء والأحياء والكيمياء وفق جدول زمني مدروس بمراحل متعددة ومتكاملة ووفق تصميم يوظف مختلف التقنيات الحديثة في التعليم والتدريب، في مسعى إلى تنشئة جيل مُبتكر ومبدع، ومزود بالمهارات والقدرات والكفاءات في هذه المجالات والفروع العلمية، بما يؤهله للنهوض بمتطلبات الابتكار والإبداع العلمي الضرورية لمواكبة توجهات الدولة والنهوض بالمسؤوليات العلمية الوطنية ومواجهة تحديات المستقبل في كل ما يتصل بهذه العلوم من صناعات ومجالات علمية ومعرفية ومهنية، ما يعني تأهيل أجيال من العلماء المواطنين الذين لديهم الاستعداد للتميز والمنافسة بجدارة واقتدار على الصعيد العالمي.

كما ناقش مجلس الإدارة عدداً من المواضيع منها اقتراح مجلة جمعية الإمارات لرعاية الموهوبين بعنوان «موهبة وطن»، التي تتناول كافة أنشطة الجمعية وتوثيقها، ويشارك في تحريرها أعضاء مجلس الإدارة، وعدد من الطلبة الموهوبين، وأصحاب الاختصاص.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات