جمال بن حويرب: كتاب "عالمي الصغير".. خمس قصص مفيدة محفّزة

أكد جمال بن حويرب، المدير التنفيذي لمؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة، أن هذا الكتاب، هو الثاني الذي يخاطب فيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أبناءه وبناته، بعد كتاب سموه الأول (القائدان البطلان) الذي كان عن اتحاد الإمارات، وما قام به المؤسسان العظيمان، المغفور لهما، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، والشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم، طيب الله ثراهما، وتم إقراره ضمن المنهج الدراسي للدولة، وكان له أثر بالغ في نفسيات الطلاب، وتعريفهم بجهد الآباء المؤسسين لهذا الصرح العظيم، دولة الإمارات العربية المتحدة.

وقال بن حويرب: في كتابه الجديد، الذي سماه «عالمي الصغير»، يتحدث صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، لأطفال الإمارات والعالم، عن طفولته، وعن عالم سموه في صغره، الذي يختلف عن كثير من عوالم الأطفال، حيث نشأ في بيت الحكم، بيت والده مؤسس نهضة دبي، المغفور له، الشيخ راشد بن سعيد، الذي بناها ورفعها، وأحسن تربية أنجاله، رفقة المغفور لها، الشيخة الكريمة لطيفة بنت حمدان آل نهيان، طيب الله ثراها.

وأضاف بن حويرب: نشأ سموه في الصحراء، وتربى على الصعب الشديد، ورافق كبار البدو، الذين يعرفون جيداً البيئة الصحراوية، وتدرب على الصيد، والتعامل مع جميع أنواع الحيوانات البرية والبحرية، واكتسب خبرة واسعة وهو في طفولته، وعشق الخيل والإبل، وتعلق بركوب الخيل وسباقاتها، وأصبحت هوايته التي يجد فيها راحته، يحبها، ويحب من يحبها.

وتابع: كأن الأطفال في الإمارات والوطن العربي والعالم، يطلبون من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، أن يحدثهم عن طفولته، وكيف كوَّن شخصيته ونجاحاته التي ميزته، فكانت هذه القصص الخمس المفيدة المحفزة، التي اختارها ليحدثنا عن عالمه الصغير، ولا شك في أن أطفالنا وأطفال العالم، سيستمتعون ويستفيدون جداً منها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات