مسؤولون: محمد بن راشد حقق الريادة والسعادة

أحمد جلفار

أكد مسؤولون أن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، قائد استثنائي حقق الريادة والسعادة للإمارات وشعبها.

التنمية الشاملة

وقال أحمد جلفار، مدير عام هيئة تنمية المجتمع في دبي، أن ذكرى تسلم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، مقاليد الحكم في إمارة دبي قبل 15 عاماً شكلت على الدوام علامة فارقة ونقطة تحول عمقت من أسس التنمية الشاملة للإمارة ورسمت نهجاً من التميز يضرب به المثل على الصعيد الإقليمي والعالمي.

 

إنجازات ضخمة

وأكد عبد الله علي بن زايد الفلاسي، مدير عام دائرة الموارد البشرية لحكومة دبي، أن دولة الإمارات حققت إنجازات ضخمة خلال الخمسة عشرة عاماً الماضية منذ تولى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم رئاسة الحكومة، وقاد دفة العمل الحكومي بكل ثقة واقتدار.

 

ريادة

بدوره قال اللواء خبير راشد ثاني المطروشي، مدير عام الدفاع المدني في دبي: «تعلمنا في جميع مراحل التخطيط والتنفيذ من رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم حكمته وريادته في إبهار العالم بفكره النَيِّر، ومبادراته المستدامة للتنمية الشاملة والتجديد المتواتر لتحسين جودة الحياة وإسعاد الإنسان».

 

مناسبة عظيمة

وتقدمت هالة بدري، مدير عام هيئة الثقافة والفنون في دبي (دبي للثقافة)، إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بأسمى آيات التهاني بمناسبة الذكرى الـ 15 لتولي سموه مقاليد الحكم في إمارة دبي، مشيرة إلى ما تحمله هذه المناسبة العظيمة من معانٍ سامية لدولة الإمارات العربية المتحدة وشعبها والمقيمين على أرضها، نظراً للدور الملهم الذي يلعبه سموه في مسيرة ازدهار وتفوق دولة الإمارات.

 

وقال القاضي الدكتور جمال السميطي، المدير العام لمعهد دبي القضائي: «تمثل ذكرى يوم جلوس صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وتوليه مقاليد الحكم في إمارة دبي في الرابع من شهر يناير، مناسبة مهمة من تاريخ دولة الإمارات وإمارة دبي خصوصًا، لاسيّما وأن سموه لم يدّخر جهداً في تشجيع كافة فئات الشعب وشرائحه، وتقدير إنجازاتهم في مختلف الميادين، وحثهم على المزيد من العطاء والإنجاز، بروح قائد يعتز بأواصر الثقة المتبادلة مع الشعب».

 

إنجازات

وقال يونس آل ناصر، مساعد مدير عام دبي الذكية المدير التنفيذي لمؤسسة بيانات دبي: «الرابع من يناير مناسبة نستذكر فيها إنجازات تنبع من شخصية القائد المرتبطة به، وهذه المرة تحلّ الذكرى في ظروف استثنائية يمرّ بها العالم بسبب جائحة كوفيد-19، ولكن في دبي وبفضل حكمة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم الذي جعل إمارة دبي سابقة لزمن المُدن ومستعدة لأية تحديات مثل تلك التي رافقت الجائحة».

 

وقال وسام لوتاه، المدير التنفيذي لمؤسسة حكومة دبي الذكية: «ذكرى تولي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم مقاليد الحكم في دبي هي موعدٌ مع دروس في الإنسانية والقيادة والتفوّق على الذات، وأتقدّم لسموه بالتهنئة والتبريكات، فلهذا التاريخ 4 يناير قصّة كتبها بحروف من تحدٍّ للمألوف ولما اعتاد عليه الناس في أي مكان بالعالم وابتكار نموذج في القيادة لم تتضمنه كُتب أعرق معاهد الإدارة الدولية وهو نموذج صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد في جعل العمل الحكومي محوره الإنسان وسعادته».

 

القيادة الناجحة

وقال ضرار بالهول الفلاسي، المدير التنفيذي لمؤسسة وطني الإمارات عضو المجلس الوطني الاتحادي: «تشكل الكلمات التاريخية لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في استعراضه لإنجازات الأعوام الـ15 الماضية التي تولى فيها رئاسة مجلس الوزراء بقوله إن النجاح ليس نجاحه بل لفرق العمل والمسؤولين ولآلاف الشباب الذين منحناهم الثقة، درساً في القيادة الناجحة التي تعطي أبناء الوطن دفعات قوية إلى الأمام وإلى تحقيق مزيد من الإنجازات، ونقول لسموه إن نجاحنا كأبناء لهذا الوطن المعطاء في إنجاز كل ما تحقق كان بفضل رؤية القيادة الرشيدة».

 

وقال فهد أحمد الرئيسي، المدير التنفيذي لـ«ورشة حكومة دبي»: «نحتفل اليوم بالذكرى الخامسة عشرة لتولي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم مقاليد الحكم في إمارة دبي التي خطت في ظل قيادته الحكيمة ورؤيته الثاقبة خطوات ثابتة وواثقة على درب التميز والريادة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات