باحثة في أمريكية الشارقة تدعو إلى سياسات قائمة على الأبحاث في العمل المناخي

فاتن سمارة تتوسط المشاركين | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكدت الدكتورة فاتن سمارة، أستاذة العلوم البيئية في الجامعة الأمريكية في الشارقة وواحدة من أبرز المختصين في أبحاث تغير المناخ في الدولة، على أهمية بناء القرارات والسياسات التي تعالج قضية تغير المناخ على أسس أبحاث وبيانات علمية وأدلة واضحة، وقد استغلت الدكتورة سمارة حضورها للمؤتمر السابع والعشرين لأطراف اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ للدعوة إلى مزيد من التعاون بين العلماء في مكافحة تغير المناخ.

سياسة

وتحدثت الدكتورة سمارة، ممثلة للجامعة الأمريكية في الشارقة وشبكة الإمارات العربية المتحدة لأبحاث تغير المناخ والتي تشارك في رئاستها، أمام جمهور المؤتمر في عدد من الجلسات مثل سياسات العمل المناخي القائمة على العلوم والأبحاث التي استضافتها شبكة الإمارات العربية المتحدة لأبحاث تغير المناخ، والربط بين العلوم والسياسات في العمل المناخي الذي استضافته منظمة الأغذية والزراعة ومكتب المنسق المقيم للأمم المتحدة في الإمارات ، والربط بين تطبيق السياسات والعلوم لنقل نظم الغذاء وتنفيذ خطة التكيف الوطنية .

جذب

وقدم المؤتمر، من خلال جذب قادة العالم في سياسات تغير المناخ، منصة مهمة لمشاركة أهداف تغير المناخ في الإمارات، وعمل الدولة نحو تحقيق صافي انبعاثات صفرية بحلول عام 2050. وترى الدكتورة سمارة أن جسر الفجوة بين العلوم والسياسات، والذي هو هدف رئيسي لشبكة الإمارات لأبحاث تغير المناخ، سيعود بالنفع على جميع البلدان لتحقيق انبعاثات صفرية بحلول عام 2050.

طباعة Email