110 طلاب مواطنين في اختبارات المخيم الكشفي العالمي

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أجرت كشافة الإمارات أخيراً اختبارات لاختيار الوفد الذي سيمثل الدولة في المخيم الكشفي العالمي الخامس والعشرين المنعقد في كوريا عام 2023، لنحو 110 كشافة من مواطني الدولة من مختلف المفوضيات الكشفية من طلبة المدارس الحكومية التابعة لمؤسسة الإمارات للتعليم المدرسي.

وتضمنت الاختبارات أسئلة معرفية حول الإلمام بالمعارف الأساسية للحركة الكشفية، ومعلومات عامة عن المخيمات الكشفية العالمية، ومعلومات عامة عن دولة الإمارات، ومعلومات عامة عن الدولة المستضيفة «كوريا»، إضافة إلى اختبار إجادة اللغة الإنجليزية، والمقابلة الشخصية للمشاركين.

وأقيمت الاختبارات في مركز رأس الخيمة لاختيار وفد دولة الإمارات المشارك في هذا الحدث العالمي، الذي يعد أكبر حدث كشفي شبابي في العالم يشارك فيه 40 ألف شاب وفتاة من جميع أنحاء العالم، والذي سيقام في الفترة من 1 إلى 12 أغسطس 2023 في جمهورية كوريا.

وفد المئوية

وأوضح الدكتور سالم عبدالرحمن الدرمكي، رئيس مجلس إدارة جمعية كشافة الإمارات، أن الجمعية وضعت نصب أعينها وهي تخطط للمشاركة في المخيم الكشفي العالمي الخامس والعشرين أن تشارك بوفد مكون من (100) مشارك يرفعون علم الدولة في هذا المحفل العالمي، ليمثل ذلك إطاراً رمزياً نحو رحلة الدولة بمئويتها 2071، لتؤكد أن رحلة الإمارات نحو المئوية تحمل على سواعد شبابها.

فدولة الإمارات دولة فتية وشابة تسعى للمستقبل بخطى ثابتة بجهود أبنائها وشبابها، وقد اتخذت الجمعية شعار «وفد المئوية» ليعكس الرؤية التي يحملها شباب كشافة الإمارات إلى العالم أجمع، متسلحين في ذلك بقيم وعادات وتقاليد المواطن الإماراتي، ورؤيته المستقبلية المستوحاة من رؤى قيادتنا الرشيدة.

ارسم حلمك

وأكد خليل رحمة، الأمين العام لجمعية كشافة الإمارات، أن المخيم الكشفي العالمي الخامس والعشرين فرصة مميزة للشباب لتحقيق أحلامهم، وتكوين صداقات مع أشخاص من ثقافات مختلفة، والمشاركة في برنامج آمن وشامل ومستدام.

وتم تصميم البرنامج حول عناصر أساسية: الاستكشاف من أجل الحياة، مخيم ذكي قائم على أسس علمية، والأمن والأمان، والاستدامة، والعمل، والمغامرة، والثقافة، والتقاليد، وقد اتخذ المخيم شعاراً أساسياً هو «ارسم حلمك»، يمثل الرغبة في قبول أفكار وآراء الشباب، وخلق فرصة لهم لتحقيق أحلامهم في المخيم.

مخيم ذكي وعلمي

وأشار إلى أن «المخيم العالمي» سيستخدم أحدث التقنيات لتمكين المشاركين والوحدات من الاتصال والبقاء على اطلاع دائم بالمعلومات، والمشاركة في مجموعة متنوعة من الأنشطة من خلال تطبيق «الجامبوري» الرسمي.

وسيركز مسار محدد من البرنامج على مهارات «ستيم»، ما يمنح الشباب فرصة للانضمام إلى الأنشطة والتعرف على مجالات العلوم والتكنولوجيا، والهندسة، والفنون، والرياضيات، وسيقدم برنامج «الجامبوري» العديد من أنشطة المغامرات، بما في ذلك الجبال والأنهار والبحار لتمكين الكشافة من التواصل مع الطبيعة واكتشافها.

شروط

وأكد خالد الساعدي، عضو مجلس إدارة جمعية كشافة الإمارات، أن اللجنة المشكلة من قبل مجلس إدارة الجمعية للإعداد للمخيم العالمي وضعت خطة متكاملة لإعداد وفد الدولة، بدأت بتقديم ورشة تعريفية حول المخيم الكشفي العالمي شارك فيها طلبة وأولياء أمور ومعلمون، ثم المضي قدماً إلى إقامة اختبارات وفق مجموعة من الشروط، تضمنت أولاً بالنسبة للكشافين المشاركين في المخيم أن يكونوا من مواطني الدولة في المرحلة العمرية (14 - 17) سنة، وفريق العمل الدولي يشترط أن يكون فوق 18 سنة، كما يشترط إجادة اللغة الإنجليزية، والإلمام بالمهارات المعرفية للحركة الكشفية.

طباعة Email