مدارس خاصة ترفع مستوى طلابها بمجموعات تقوية مجانية

ت + ت - الحجم الطبيعي

نظمت مدارس خاصة في أبوظبي مجموعات تقوية مجانية لطلابها ممن يحتاجون إلى دعم ومساعدة في هذه المواد الدراسية، مما لاقى استحسان الطلبة وأولياء الأمور، ووصفوا هذه الخطوة بأنها تصب في مصلحة الطالب وتحصيله الدراسي، وتجنب الأسرة عناء الدروس الخصوصية سواء بشكل مباشر أو «أونلاين»، داعين المدارس الأخرى أن تحذو حذوها. 

واعتمدت المدارس على تقارير تقييم المعلمين للطلبة وتحديد نقاط الضعف لكل طالب وماذا يحتاجه على وجه التحديد لرفع مستواه في هذه المادة الدراسية، وعلى سبيل المثال اعتماد حصص تقوية مجانية في القراءة والكتابة بالغتين العربية والانجليزية، بالإضافة إلى حصص في الرياضيات وتعزيز مهارات الحساب، وذلك من الطلبة الصف الـ 3 وحتى الخامس.

وأكد مديرون بأن هذه الخطوة تأتي في إطار حرص المدرسة على رفع المستوى التعليمي لطلابها وعلاج نقاط الضعف لديهم في بعض المواد الدراسية، دون تكبد أولياء الأمور عناء الاتجاه إلى الدروس الخصوصية أو بذل جهود مضاعفة في المراجعة والاستذكار لدى طلابهم، وتأتي أيضاً إيماناً من رسالة المدرسة في دعم الطالب وولي الأمر معاً، وأشاروا إلى أن هذه الحصص المجانية تنظم خلال اليوم الدراسي أو بعدها بواقع حصتين أسبوعياً. 

وفي السياق قابل أولياء الأمور قرار المدرسة بمنح ذويهم حصص تقوية مجانية بالاستحسان والرضا بعدما استقبلوا رسالة إلكترونية تفيد بتنظيم هذه الحصص أو فيما يسمى بـ«النادي» ووصفوها بأنها خطوة إيجابية سترفع عن كاهل الأمهات عناء المراجعة والاستذكار بشكل مضاعف نتيجة لاحتياج أولادهم لدعم ما في القراءة والكتابة للغتين العربية والانجليزية والرياضيات، وأشاروا إلى أن معظم الأولاد بالفعل لديهم مشكلات وتحديات في القراءة والكتابة بالإضافة إلى سوء الخط وقد أرجعوا هذا الضعف لاعتماد الطلبة للمرحلة الأساسية على اللوائح والهواتف الذكية بشكل كبير، وأيضاً بعدهم عن قراءة القصص خارج المحتوى الدراسي.

طباعة Email