جامعة الإمارات تطلق الدورة الثامنة لجائزة الابتكار

ت + ت - الحجم الطبيعي

أطلقت جامعة الإمارات العربية المتحدة الدورة لثامنة من جائزة الرئيس الأعلى للابتكار للعام الأكاديمي 2022/‏‏2023 لأعضاء هيئة التدريس والموظفين والطلبة، وذلك لتحفيز وتعزيز بيئة الابتكار في الجامعة. وشهد الموقع الرسمي للمسابقة إقبالاً كبيراً منذ 7 يوليو الماضي، بإجمالي 370 مشاركة، وصلت فيها نسبة الطلبة إلى 52 %، بينما وصلت نسبة أعضاء هيئة التدريس إلى 28 % وتضاعفت مشاركة موظفي الجامعة إلى 20 % عن الدورة السابقة.

وأوضح الدكتور أحمد علي مراد، النائب المشارك للبحث العلمي بالجامعة، أن جامعة الإمارات تولي أهمية كبيرة للابتكار باعتباره ركيزة أساسية في تطوير العمل المؤسسي والمساهمة من خلال نوعية الأفكار الإبداعية والابتكارات في تقديم حلول عملية لتحديات حقيقية، وبالتالي العمل على سرعة الإنجاز وبكفاءة عالية. كما أن الابتكار جزء أساسي من منظومة عمل جامعة الإمارات، حيث تسعى الجامعة إلى توفير الممكنات والبيئة المناسبة التي تساعد أعضاء هيئة التدريس والموظفين والطلبة في الإبداع والابتكار.

اقتراحات

وأكد الدكتور أحمد مراد أن الجائزة استلمت 146 مقترحاً ابتكارياً، وهو ما يعادل أكثر من 50% مقارنة بالدورة السابقة، في 9 محاور، هي: الطاقة المتجددة، والصحة، والتعليم، والنقل، والتكنولوجيا، والفضاء، ومصادر المياه، بالإضافة إلى الابتكار الإداري والاجتماعي. وبلغت نسبة المقترحات الابتكارية ذات الصلة بمحور الطاقة المتجددة 20 %، بينما تقدر نسبة المقترحات المرتبطة بالصحة بـ20 %. كما ارتفعت نسبة المشاركات المرتبطة بقطاعات التعليم، والنقل، والتكنولوجيا، والفضاء، ومصادر المياه، والابتكار الإداري والابتكار الاجتماعي من 4 إلى 10 % مقارنة بالعام الماضي لكل قطاع.

طباعة Email