00
إكسبو 2020 دبي اليوم

تخفيف الإجراءات تبعاً لمعدلات حصول طلبة المدرسة على التطعيم

تنظيم تطبيق مبادرة «المدارس الزرقاء» بأبوظبي

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أصدرت دائرة التعليم والمعرفة في أبوظبي سياسةً تنفيذية جديدة لتنظيم تطبيق مبادرة المدارس الزرقاء المعتمدة أخيراً من لجنة إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث الناجمة عن جائحة كورونا في إمارة أبوظبي، وتجسّد السياسة الصادرة عن الدائرة خريطة طريق واضحة لتمكين العودة التدريجية للقطاع المدرسي في أبوظبي إلى نظام التشغيل الطبيعي، من خلال تخفيف بعض الإجراءات بشكلٍ تدريجي في كل مدرسة تبعاً لمعدلات حصول طلبتها على التطعيم.

4 مستويات

وتصنف المدارس إلى 4 مستويات بحسب معدلات التطعيم بين الطلبة ويشير المستوى البرتقالي إلى معدل تطعيم أقل من 50%، والأصفر من 50% - 64%، والأخضر من 65%-84% والأزرق أكثر من 85%، وسيتم تخفيف الإجراءات في كل مدرسة على حدة حسب المستوى الذي تصل إليه، وتتضمن الإجراءات المخففة التي تستفيد منها المدرسة بشكلٍ تدريجي تخفيف قيود التباعد الاجتماعي وبروتوكولات الإغلاق التدريجي، بالإضافة إلى ارتداء الكمامات، والسماح بزيادة أعداد الطلبة في الصفوف والحافلات المدرسية، واستئناف الرحلات المدرسية والفعاليات الداخلية والأنشطة اللاصفية، بما فيها الرياضات الجماعية والرياضات التي تتطلب الاحتكاك المباشر بين الطلبة، والمشاركة في المسابقات الرياضية داخل المدرسة وخارجها.

فوق 16عاماً

ويعد التطعيم إلزامياً للأعمار التي تزيد على 16 عاماً، للتمكن من الحضور الصفي، بالإضافة إلى المعلمين والأطقم الإدارية، ويعد اختيارياً للأعمار أقل من 16 عاماً، وتعد هذه الفئة الأكبر غير مطعمة بحسب دائرة التعليم والمعرفة، ولذلك فإن مبادرة المدارس الزرقاء تعتمد على التطعيم ركيزة أساسية لعودة المدارس للحياة الطبيعية والحماية من فيروس كوفيد-19 وتقليل الأخطار المرتبطة بالإصابات المحتملة بالفيروس.

إطار تنفيذي

من جانبه، قال عامر الحمادي، وكيل دائرة التعليم والمعرفة نهدف إلى تحديد الإطار التنفيذي لمبادرة المدارس الزرقاء وضمان تطبيقها بشكلٍ فعّال، ومؤكدة مواصلة السعي لتمكين جميع الطلبة إلى العودة الطبيعية للتعليم الصفي في أقرب وقتٍ ممكن، كما تحرص الدائرة على توفير أعلى مستويات الشفافية لأولياء الأمور حول مستويات التطعيم في مدارس أبنائهم.

وأضاف تفصّل السياسة المبادئ التوجيهية الواجب على المدارس اعتمادها لضمان منع أي نوعٍ من التمييز بين الطلبة على أساس حالة تطعيمهم، بما يتماشى مع القيم النبيلة لدولة الإمارات، علماً أنه يمنع على المدارس إلزام الطلبة دون عمر 16 عاماً بالحصول على التطعيم لمزاولة التعليم الصفي.

 

طباعة Email