العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    زكي نسيبة: جامعة الإمارات تستثمر في أحدث التقنيات لضمان تميز كادرها

    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    استقبل معالي زكي نسيبة، المستشار الثقافي لصاحب السمو رئيس الدولة، الرئيس الأعلى لجامعة الإمارات العربية المتحدة، في مكتبه صباح أمس، الدكتور حسان سليم مدير مركز التميّز في التعليم والتعلّم في جامعة الإمارات، والحائز على جائزة البلاكبورد لعام 2021، عن فئة التميّز في قيادة التغيير، وذلك بحضور كل من الأستاذ الدكتور غالب الحضرمي مدير الجامعة بالإنابة، والأستاذ الدكتور محمد حسن نائب مدير الجامعة للشؤون الأكاديمية بالإنابة، والأستاذ الدكتور أحمد مراد النائب المشارك لشؤون البحث العلمي.

    وهنأ معاليه، الدكتور حسان سليم، على جهوده البارزة في مجال قيادة التغيير والتميز والابتكار، وحصوله مع المركز على جائزة البلاكبورد لعام 2021، والتي تمنح للمتميزين في تطوير وتنفيذ استراتيجيات تعليمية عالية التأثير، من خلال الاستخدام المبتكر لحلول البلاكبورد.

    وقال معاليه: تواصل جامعة الإمارات، الاستثمار في أحدث التقنيات التعليمية، لضمان حصول أعضاء هيئة التدريس على أفضل دعم للنجاح في مهمتهم المتمثلة في تزويد الطلاب بتجربة تعليمية مثالية.

    ويسعدنا أن جهودنا الاستباقية المتواصلة في هذا الصدد، ساهمت في تسهيل العمل التعليمي والأكاديمي منذ بداية انتشار جائحة «كورونا»، حيث كان لدى الجامعة القدرة الفورية على تحويل التجربة التعليمية التقليدية إلى التجربة الافتراضية عبر الإنترنت.

    ونحن ممتنون للجهود الرائدة المستمرة للدكتور سليم وفريقه، لأنهم يبذلون الجهود المضاعفة لتطوير التعليم في الجامعة، والارتقاء به بطرق مبتكرة، تتماشى مع المعايير المستدامة العالية المستوى، التي تتطلع إليها جامعة المستقبل.

    ومن الجدير بالذكر، أن جامعة الإمارات العربية المتحدة، تعد أقدم جامعة في الدولة، ساهمت، ومنذ إنشائها عام 1976، في تخريج أكثر من 71000 طالب وطالبة، وتركز باستمرار على إعداد مستقبلٍ زاهر لكافة خريجيها.

    وتحرص جامعة الإمارات، على دعم الابتكار والتميز والمسؤولية الاجتماعية التي تضع مصلحة طلابها وطالباتها على سلم أولوياتها، والتأكد من أن يحمل جميع خريجيها معهم المهارات والمعرفة، وروح ريادة الأعمال التي يحتاجون إليها لتولي أدوارهم كقادة للتقدم الاجتماعي والاقتصادي والثقافي، على الصعيدين الوطني والعالمي.

    وتفخر الجامعة باحتضانها لمجموعة متميزة من أعضاء الهيئة التدريسية، من بينهم العلماء المتميزون، والقادة الأكاديميون الحريصون على تقديم خبراتهم الغنية في مجموعة شاملة من التخصصات، ضمن كليات الجامعة الأكاديمية الـ 9، والمراكز الـ 10 المتخصّصة في الأبحاث المتقدمة.

    تضمن برامج البحث في جامعة الإمارات، تقديم مناهج البكالوريوس والدراسات العليا المتوافقة مع أحدث التطورات العالمية في مجالها، مع إشراك طلاب الدكتوراه في أحدث التقنيات والتعاون البحثي الدولي.

    طباعة Email