العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    شقيقتان تبتكران «الحافلة الآمنة» للحد من حالات الاختناق

    • الصورة :
    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    ابتكرت الطالبتان الشقيقتان مهرة وميثاء ماهر البستكي مشروع «الحافلات الآمنة» للحد من حالات الاختناق المؤدية للوفاة في الحافلات.

    وقالت الطالبتان المنتسبتان لنادي الإمارات العلمي: إن كثيراً من المشاريع المشابهة ظهرت على الساحة في الآونة الأخيرة، ولكن ابتكارهن يتميز بإنشاء نظام مراقبة وإنذار جديد يبدأ العمل في حالة نسيان أحد الطلبة في الحافلة، كما سيساعد النظام في اكتشاف الطلاب الذين تركوا أو تم نسيانهم في الحافلة ويمنع اختناقهم حتى وصول فريق الإنقاذ.

    وتابعتا: إن منهجية التصميم الخاصة بالمشروع تتصف بالتوزيع الأمثل من أجهزة الاستشعار المتصلة بمتحكم ووضعها في الحافلة، أحدهما في مقدمة الحافلة والمنتصف والآخر في الجزء الخلفي من الحافلة، حيث إن جميع أجهزة الاستشعار تعمل بعد إغلاق محرك وأبواب الحافلة.

    وتفصيلاً ذكرتا، إنه في حالة وجود حركة في الحافلة، يفعل نظام الاستشعار مباشرة، ثم يصدر النظام أصوات تنبيه للأشخاص المارين والقريبين من الحافلة لطلب المساعدة، كما يبعث رسائل التنبيه على الهاتف مقرونة بتحديد موقع الحافلة باستخدام نظام تحديد المواقع العالمي «GPS» وذلك لتنبيه السائق أو المشرف، وذلك تفادياً لتأخير الاستجابة بعد عدد من التنبيهات، ونتيجة لارتفاع درجة الحرارة، يعمل النظام على تزويد الشخص بضخ كمية من الأكسجين داخل الحافلة لمنع الاختناق ومساعدته على البقاء لفترة أطول حتى تصل فرق الإنقاذ.

    واعتبرت الشقيقتان، أن هذا النظام وسيلة وطريقة عملية وفعّالة لإخطار السائق أو فريق الإنقاذ لمنع حالات الاختناق وتقليل معدل وفيات الطلاب من الاختناق في الحافلات، كما أنه نظام ذكي يحافظ على سلامة الطلبة في جميع الحافلات التي تقدم خدمات النقل اليومي لجميع المراحل التعليمية، وتتضمن 3 أجهزة استشعار مثبتة في الحافلة وكاميرا مراقبة داخلية تهدف إلى إلغاء احتمالات الخطأ البشري، ومنع وقوع حالات نسيان للطلبة في الحافلات المدرسية.

    وقالت الشقيقتان، إن الاختناق هو سبب رئيسي للوفاة غير المقصودة لذلك اختارتا هذا المشروع لمساعدة الأشخاص الذين يختنقون في المركبات الخاصة أو الحافلات، إيماناً بأن هذا المشروع ينقذ العديد من الأرواح وتجنب الاختناق حتى يصل فريق الإنقاذ إلى موقع الحافلة وتقليل عدد الوفيات سنوياً وتنبيه السائق إلى وجود شخص في المركبة.

    طباعة Email