العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    عمار النعيمي يوجّه بمنحة دراسية كاملة لكفيفة حاصلة على 98.93 % في الثانوية العامة

    صورة

    وجّه سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان، المسؤولين في جامعة عجمان، بمنح الطالبة الكفيفة خالدة حاتم الجنيد من الجنسية السودانية، منحة دراسية كاملة، بعد حصولها على نسبة 98.93 % في امتحانات الثانوية العامة مسار عام، من مدرسة الحكمة الخاصة. جاءت هذه التوجيهات من سموه، دعماً لمسيرة التميز والتفوق، وانطلاقاً من رعاية سموه المستمرة للعلم والعلماء، لتؤكد ضرورة رعاية ودعم الطلبة المبدعين والمتميزين، ومد يد العون لهم للاستمرار في رحلة التميز والإبداع خلال دراستهم الجامعية والعليا.

    دعم

    وقال سموه: إن دعمنا لأصحاب الهمم المتفوقين، هو تكريم للعلم والمتميزين والأوائل، وتشجيعاً لجيل المستقبل في تحمل المسؤولية، لكي يأخذ دوره في خدمة هذه الأرض الطيبة.

    وأشاد سموه بالدعم الكبير الذي يقدمه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، للقطاع التعليمي، باعتباره القطاع الأساسي في تأهيل الكوادر، وصقل المواهب، وإعداد أجيال تسهم في تطور الدولة وتقدمها.

    وثمّن سموه دعم صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، وجهود العاملين بالميدان التربوي على مستوى الدولة، والهيئات التدريسية والإدارية، الذين يلعبون دوراً كبيراً في ما تحققه المؤسسات التعليمية من نجاح وتفوق.

    وسام

    وعبرت الطالبة خالدة حاتم الجنيد عن فرحتها بتكريمها من قبل سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان بمنحها منحة كاملة للدراسة في جامعة عجمان، لافتة إلى أن التكريم يعد وساماً على صدرها، كما يعد تكريماً لكافة أصحاب الهمم على مستوى الدولة، سواء أكانوا مواطنين أم مقيمين، الأمر الذي يدل على أن القيادة الرشيد للدولة، دائماً ما تهتم بالأوائل، وتوفر لهم سبل النجاح ومقوماته، كما أن التكريم يدل على اهتمام سموه بدعم مسيرة التعليم والطلبة المميزين، خصوصاً من أصحاب الهمم، وتذليل الصعاب التي تواجههم، حتى يكملوا مسيرتهم العلمية دون معوقات تذكر.

    مكرمة سامية

    بدروها، أكدت المحامية أماني أحمد البكري، والدة الطالبة خالدة حاتم الجنيد، أن مكرمة سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان، بمنح ابنتها منحة كاملة للدراسة في جامعة عجمان، تعد مكرمة سامية، وبشارة غالية، سوف تخفف عبء الرسوم الدراسية عن عاتق الأسرة، كما تمنح ابنتها فرصة ثمينة في مواصلة دراستها الجامعية، التي طالما حلمت بإكمالها في أرض الإمارات، أرض الخير والعطاء. ووجهت الشكر لـ «البيان»، على تسليط الضوء على الطلبة المتفوقين من أصحاب الهمم، وإبراز صمودهم واجتيازهم للتحديات، وبالتالي، تحقيق الدرجات العليا.

    طباعة Email