1084 طالباً في برنامج «رحال» العام الدراسي الجاري

بلغ عدد الطلبة الملتحقين ببرنامج «رحّال» المشروع التعليمي الذي تطبقه عدد من المدارس الخاصة بدبي، 1084 طالباً وطالبةً في العام الدراسي الجاري، وفق  تقرير صادر عن هيئة المعرفة والتنمية والبشرية في دبي.

وأوضحت الهيئة عبر موقعها الإلكتروني أن 21 مدرسة خاصة انضمت إلى مشروع «رحّال»، وتتنوع المناهج التي تطبقها هذه المدارس بين البريطاني والأمريكي والبكالوريا الدولية والهندي، مشيرةً إلى أن المشروع منصة يمكن للمدرسة تصميمها على النحو الذي يلبي الاحتياجات الفردية لطلبتها، سواء في مواجهة تحدٍّ قائم أو توفير فرصٍ جديدة.

وتمكنت المدارس المنضمة إلى «رحّال» من دمج متطلبات المشروع في جهود الهيئة في تطوير سياسة التعليم، وإجراء تغييرات إيجابية بطرائق يعود مردودها على الطالب.

وأوضحت الهيئة أن المشروع اتخذ نهجاً بديلاً للتعليم من خلال تصميمه المبتكر وغير المسبوق في طرائق وأساليب التعليم، إذ يعتمد أسلوب تلبية احتياجات كل طالب على حدة، ويوفر محتوى تعليمياً من المجتمع نفسه، وذلك من خلال ما تقدمه مؤسسات القطاع الخاص، وفرق العمل التطوعية، والمجموعات المجتمعية، إذ يتيح لها إمكان اختيار نوعية المعرفة التي يرغبون في تقديمها لموظفيهم بما يضمن مواكبة مخرجات التعلم مع متطلبات السوق.

وتعمل الهيئة مع أولياء أمور الطلبة والمدارس والهيئات الحكومية ومؤسسات القطاع الخاص لتوسيع نطاق تطبيق رحال، وربطه برؤية مشتركة وغرض مشترك، يقود إلى تعزيز ريادة دبي.


تهيئة

وأفادت الهيئة بأن مشروع رحّال يركز على تهيئة الطلبة لاختبارات الحياة وليس لحياة من الاختبارات، إذ يتيح للمؤسسات التعليمية ومزودي الخدمات تقديم خدمات شتى لتوسيع المعارف والمدارك، علاوة على أن جميع فرص التعليم ضمن المشروع تحظى بموافقة واعتماد هيئة المعرفة والتنمية البشرية في دبي.

ويستهدف مشروع «رحال» تمكين الطلبة من الدراسة في المدارس العادية، إضافة إلى المتابعة بشكل جزئي بمكان آخر في المجتمع، ضمن منظومة مبتكرة، تتضمن وسائل للتقييم، وتتيح للطلبة والمتعلمين البحث عن فرص للتعلم والاستفادة منها، إضافة إلى الاعتراف بجميع المهارات والمعارف، بغض النظر عن طريقة اكتسابها، وتمكين الطلبة من اكتساب المهارات الحيوية والاعتراف بها على قدم المساواة مع المهارات الأكاديمية، بما يقود بدوره إلى ترسيخ ريادة دبي الإقليمية والدولية في الارتقاء بالتعليم.

وأوضحت الهيئة أن مشروع «رحّال» نظام مبتكر يتيح للطلبة مزيداً من فرص اكتساب المعارف والخبرات في أي مكان وفي أي وقت، لتزويد جيل الحاضر مهارات المستقبل، ويندرج المشروع تحت مبادرة «10X»، وهي إحدى مبادرات مؤسسة دبي للمستقبل الهادفة إلى تطوير خدمات حكومية مشتركة تسبق بها دبي مدن العالم بعشر سنوات.

طباعة Email