تعاون لإطلاق جائزة «حمدان – الألكسو» للبحث التربوي المتميز

وقعت مؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز، أول من أمس، اتفاقية مع المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألكسو) بشأن التعاون والشراكة في المجال التعليمي وإطلاق جائزة حمدان - الألكسو للبحث التربوي المتميز، والتي تهدف إلى وضع الإطار المرجعي بشأن اتفاق الطرفين على تفعيل التعاون والشراكة في تطوير الأنشطة المشتركة بينهما في المجالات ذات الاهتمام المشترك، بما يسهم في تشجيع الباحثين المتميزين في الميدان التربوي على مستوى الوطن العربي والتعريف بهم وبأعمالهم المتميزة ونشر وتعميم الممارسات التربوية الناجحة على مستوى الوطن العربي وتوفير مناخ تربوي وبيئة تربوية وتعليمية تساعد على نشر التجارب الناجحة بين دول العالم العربي، وتوفير بيئة محفزة ومنشطة للنمو المهني للعاملين في الميدان التربوي وإثراء الخبرات، وتعزيز التعاون بين العاملين في الميدان التربوي على مستوى العالم العربي.

وصرّح الدكتور الأستاذ محمد ولد أعمر، المدير العام للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، عقب مراسم التوقيع قائلاً: «إن الاهتمام بالمعلم وبتطوير أدائه في مختلف المراحل التعليمية، كان وسيظل من أولويات المنظمة ويحظى بأهمية كبيرة في مشروعاتها وبرامجها على مستوى التخطيط الاستراتيجي والتكوين.

ويتجسد ذلك في مرجعيات عمل المنظمة، وفي الوثائق العلمية الصادرة عنها، وكذلك من خلال البرامج التدريبية، الوطنية والعربية وشبه الإقليمية، التي تنفذها المنظمة منذ سنوات عديدة باعتماد أحدث الأساليب والمنهجيات العملية والتدريبية».

وأضاف: «إن الجائزة التي نحتفي اليوم بتدشينها، من خلال توقيع اتفاقية التعاون بين الألكسو ومؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز، تصب في هذا الاتجاه، فهي تستند إلى الأهداف الاستراتيجية المشتركة بين الطرفين، والتي من أبرزها تحسين جودة التعليم، ونشر ثقافة التميز التعليمي التي ترتبط ارتباطاً وثيقاً بعمل المعلم وإنجازاته».

وفي نفس الإطار وقّعت مؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز، مذكرة تفاهم مع كلية التربية بجامعة الإمارات العربية المتحدة، بشأن إدارة وتحكيم جائزة حمدان - الألكسو للبحث التربوي المتميز على مستوى الوطن العربي ونشر البحوث الفائزة.

اتفاقية

وقال الدكتور جمال المهيري، نائب رئيس مجلس الأمناء الأمين العام لمؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز: «يطيب لي بمناسبة توقيع هذه الاتفاقية بين مؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز والمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألكسو) بشأن إطلاق جائزة حمدان - الألكسو للبحث التربوي المتميز، أن أشكر الدكتور الأستاذ محمد ولد أعمر المدير العام، والإخوة المسؤولين في هذه المنظمة المرموقة، وأن أنقل إليكم تحيات سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، الرئيس الأعلى للمؤسسة، وتمنياته لكم بالتوفيق والنجاح».

وأشاد المهيري بالتفاهم الذي أفضى إلى إخراج هذا المشروع المشترك إلى النور وقد تلاقت الرؤى والأهداف بين مؤسسة حمدان والألكسو بضرورة الإسهام في دعم التعليم في الوطن العربي، معبراً عن اعتزاز مؤسسة حمدان بن راشد بهذه الشراكة الاستراتيجية التي بالتأكيد ستتيح فرصاً أكثر للتعاون والتمكين في سبيل تحقيق غاياتنا المشتركة تجاه الأدلاء التعليمي المتميز في المجتمع العربي.

خبرات

اعتبرت الدكتورة نجوى الحوسني، عميد كلية التربية بالإنابة بجامعة الإمارات العربية المتحدة، أن مشاركة الجامعة في هذه الجائزة فرصة جيدة تتيح تقديم خبراتها في تحقيق أهداف في غاية الأهمية لتطوير التعليم في الوطن العربي، مؤكدة أن جامعة الإمارات يسعدها أن نكون جزءاً من هذه المبادرة التي ترعاها مؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز تحت مظلة إقليمية رفيعة هي المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم التي تحظى بكل الاحترام والتوقير.

وأكدت الحوسني أن جائزة حمدان - الألكسو للبحث التربوي المتميز تشكل خطوةً كبيرة في الاتجاه الصحيح نحو تنشيط هذا المسار المهم في التعليم العربي وتمنياته لكم بالنجاح.

طباعة Email