100 % «التعليم عن بعد» في مدارس وحضانات الشارقة

قرر الفريق المحلي لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث في الشارقة، بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم، وهيئة الشارقة للتعليم الخاص، تعليق الدراسة في المدارس.

ودور الحضانة على النطاق الحكومي والخاص بالإمارة، وتحويلها من نظام التعليم التقليدي الحضوري، إلى نظام التعليم عن بعد بنسبة 100%، لفئة الطلبة، وذلك حتى نهاية شهر فبراير الجاري، مع مراقبة ‏ آخر التطورات‏ والمستجدات، وتقييم نتائج ‏ مؤشرات الوضع الصحي في الإمارة.

وأوضح الفريق المحلي أن قرار تعليق الدراسة يأتي استمراراً لاهتمام القيادة الرشيدة بأبنائها الطلبة والطالبات، وحرصها على صحتهم وسلامتهم، وتوفير البدائل المناسبة لاستمرار التعليم عن بُعد، لضمان لضمان الأمن الصحي الشامل.

خبرات 

من جهته، أكد علي الحوسني مدير هيئة الشارقة للتعليم الخاص في تصريح خاص لـ«البيان» أن المدارس الخاصة بالشارقة اكتسبت العديد من الخبرات والمهارات لمباشرة التعلم من بعد منذ العام الماضي، كما أن 90 % من طلبة تلك يداومون (عن بعد) و10 % في التعليم المباشر. 

وقال الحوسني: إن فريق إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث بإمارة الشارقة وهيئة الشارقة للتعليم الخاص سوف يتابع المؤشرات الصحية ومآلاتها بالدولة عن كثب، والتي على ضوئها سيتم استقراء السبل التي تراعي صحة وسلامة أبنائنا الطلبة والهيئتين التدريسية والإدارية بالإمارة.

مؤكداً ضرورة الالتزام بتعبئة التقارير اليومية على منصة تمام (تقرير العمليات التربوية اليومي وتقرير الحالات الإيجابية) خلال تلك الفترة وما بعدها. (بناء على التعميم رقم 60 لسنة 2020 للمدارس + التعميم رقم 96 لسنة 2020 للحضانات)، داعياً الكادر التعليمي والإداري والفني في المؤسسات التعليمية للحصول على اللقاح خلال هذه الفترة وذلك لضمان العودة الآمنة للتعليم المباشر (الهجين)، وذلك تماشياً مع الجهود التي تبذلها وزارة الصحة ووقاية المجتمع ومختلف أجهزة الدولة للسيطرة على «كوفيد 19».

تعميم 

وأضاف الحوسني أنه تم التعميم على كافة المدارس الخاصة في الإمارة والتي تتبع كافة المناهج بضرورة التقيد بالتعميم والعمل به، لافتاً في الوقت ذاته إلى أن كافة المدارس الخاصة بالشارقة جاهزة للتعلم عن بعد، وأنها اكتسبت العديد من الخبرات والمهارات لمباشرة التعلم من بعد منذ العام الماضي، كما أن 90 % من طلبة المدارس الخاصة بالشارقة يداومون (عن بعد) و10 % في التعليم المباشر.

جاهزية

من جهة أخرى أكدت إدارات مدرسية خاصة بالشارقة على جاهزية التعلم (عن بعد) بنسبة 100 %، كما أن المدارس اكتسبت الخبرات الكافية منذ العام الماضي لمباشرة التعلم عن بعد، وأنها على استعداد لتطبيقه حتى نهاية الشهر الجاري بحسب التعميم الذي ورد من الهيئة.

100 %

وقال حسان صباح مدير مدرسة سما الأمريكية بالشارقة: إن إدارة المدرسة على أتم استعداد على تطبيق نظام التعلم (عن بعد)، وذلك من خلال الاستعداد المبكر والذي بدأ منذ العام المنصرم، حيث تم تدريب المعلمين بهدف رفع قدراتهم ومهاراتهم التقنية لمباشرة العملية التعليمية، كما تم تشكيل فرق عمل لمتابعة التعلم عن بعد وتخصيص خط ساخن لأولياء الأمور للتواصل مع إدارة المدرسة في حال واجهت الطلبة أي مشاكل تقنية أو فنية.

وقال إبراهيم بركة مدير مدارس الشعلة الخاصة بالشارقة: إن إدارة المدرسة جاهزة لتطبيق تعميم هيئة الشارقة للتعليم الخاص من خلال الاستعداد باكراً لتطبيق التعلم عن بعد، إضافة إلى تشكيل فريق من 7 إداريين للإشراف على الطلبة، كما أن عملية التعلم عن بعد شكل في بداية الأمر تحدياً وتم النجاح فيه، كما أنه أثبت فعاليته خلال المرحلة الماضية، لأن البنية التحتية الرقمية في الدولة جاهزة ومهيأة لذلك.

 
طباعة Email