الخزرجي أكد لـ«البيان» حرصه على تعزيز البحث العلمي

مجلس الوزراء يعتمد تعيين خالد الخزرجي مديراً لجامعة زايد

اعتمد مجلس الوزراء برئاسة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، قراراً بتعيين الدكتور خالد محمد الخزرجي مديراً لجامعة زايد.

مناصب

وشغل الدكتور خالد عدداً من المناصب، وله خبرة ممتدة في إدارة الأعمال في القطاعين الحكومي والخاص، حيث عمل سابقاً مديراً عاماً لهيئة تنمية وتوظيف الموارد البشرية (تنمية)، ووكيلاً لوزارة الموارد البشرية والتوطين (وزارة العمل والشؤون الاجتماعية سابقاً)، كما شغل عدداً من المناصب في القطاع التعليمي والأكاديمي، حيث كان عضو المجلس الأعلى لجامعة الإمارات، ووكيل كلية الإدارة والاقتصاد بجامعة الإمارات وعضو هيئة التدريس فيها.

وأشرف الدكتور الخزرجي على عدد من المشاريع واللوائح والقوانين والقرارات في قطاع الأعمال والتعليم، وكان عضواً في الفريق التفاوضي لاتفاقية التجارة الحرة بين دولة الإمارات والولايات المتحدة الأمريكية، وشغل سابقاً عدة مناصب منها نائب رئيس مجلس إدارة شركة ماجد الفطيم التجارية، وعضو مجلس إدارة الجامعة الكندية في دبي، وعضو مجلس إدارة الهيئة العامة للمعاشات والتأمينات الاجتماعية.. ويشغل حالياً عضوية عدد من مجالس الإدارة منها مجلس أمناء كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية، وعضو مجلس أمناء جامعة دبي.

رصيد حافل

وأنهى الخزرجي دراساته في الولايات المتحدة الأمريكية، ويحمل شهادة الدكتوراه في إدارة الأعمال ونظم المعلومات من جامعة الميسيسيبي، وشهادة الماجستير في إدارة الأعمال من جامعة لويولا، وبكالوريوس في إدارة الأعمال من جامعة ميامي. ويملك الخزرجي رصيداً حافلاً من الإسهامات المجتمعية والبحوث العلمية، وأسهم في تقييم عدد من الجوائز الاجتماعية والاقتصادية، ونشر العديد من الكتب والمقالات والأبحاث. وأكد الدكتور خالد محمد الخزرجي لـ«البيان» في أول تصريح له بعد اعتماد مجلس الوزراء قراراً بتعيينه مديراً لجامعة زايد، أن التعليم العالي في الدولة اجتاز مراحل مهمة ومتطورة من خلال مختلف مؤسساته، معبراً عن فخره واعتزازه بتعيينه مديراً لجامعة زايد.

وقال: «إن قيادتنا الرشيدة ممثلة بصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، هي النبراس الذي يهتدي به مواطنو الدولة على مختلف مناصبهم وأدوارهم في المجتمع، فهم القدوة لنا ولأبنائنا الطلبة، وهم خير من قدم الأمثلة على النجاح والمثابرة والإخلاص في العمل لتصبح دولة الإمارات الحبيبة وجهة العالم التي تخطف أنظار الجميع في التطور والازدهار». وأوضح أن العمل تحت لواء اسم القائد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، أمر يبعث على الفخر ويشحذ الهمم من أجل مواصلة مسيرة وطن قام بهمة وعزيمة وحب قيادته وأبنائه.

وتوجه الخزرجي بالشكر الجزيل لمعالي نورة بنت محمد الكعبي، وزيرة الثقافة والشباب ورئيسة جامعة زايد. وأعرب عن أمله في أن يواصل جهود زملائه الذين تعاقبوا على إدارة الجامعة، وأن يقدم إضافة نوعية ومهمة، والاهتمام بتعزيز البحث العلمي ومواصلة ريادة التعليم العالي بالدولة.

طباعة Email