470 ألف درهم لدعم الطلبة في جامعة دبي 2020

تمكن مكتب شؤون الخريجين في جامعة دبي من جمع نحو 470 ألف درهم في عام 2020، استفاد منها 25 طالباً وطالبة وتوزيع عدد من أجهزة الكمبيوتر المحمولة «لاب توب» على الطلاب والطالبات، بهدف دعم الطلبة المتعسرين مادياً من المتفوقين، ومن مختلف الجنسيات لتمكينهم من حضور الدروس، واستكمال الدراسة من خلال التعلم عن بعد.

وفي إطار دعم الطلبة ورعاية الخريجين نظم مكتب شؤون الخريجين ندوة تحت عنوان «أفضل الممارسات لجمع التبرعات»، شارك فيها الدكتور عيسى البستكي رئيس جامعة دبي، وشدد خلالها على أهمية دعم روابط الخريجين ودورها في رعايتهم وتوظيفهم وفي جمع التبرعات للطلبة المتعسرين مادياً، بهدف دعم العلم والتعليم في دولة الإمارات، والذي يمثل أرقى وأسمى الأهداف التي تسعى إليها جامعة دبي، والتي تبنت مبدأ جودة التعليم في برامجها وخططها الدراسية المختلفة، وأخذت على عاتقها مهمة دعم المتفوقين بمنح تعليمية متعددة.

وقالت آمنة المرزاق مديرة تدريب وتوظيف الطلبة وشؤون الخريجين في الجامعة: إن مكتب شؤون الخريجين بذل جهوداً مكثفة لتحقيق أكبر حصيلة ممكنة من التبرعات لصالح الطلبة في إطار حرصه على مصالح الطلبة والخريجين وزيادة حصيلة التبرعات.

استضافت الندوة، التي عُقدت على منصة «زوم» عبر الإنترنت، مايكل أندرياسن، نائب الرئيس للتقدم الجامعي في جامعة أوريغون بالولايات المتحدة الأمريكية، ولورين ويلكوكس، المدير الأول للتطوير بالجامعة نفسها، وحضرها عبر الإنترنت خبراء في جمع التبرعات ومعلمون وخريجون في الإمارات وخارجها.

وتناول المتحدثون القضايا المتعلقة بجمع التبرعات بأفضل الممارسات على الصعيد العالمي، وبناء علاقات أقوى مع المانحين، والتغلب على عقبات جمع الأموال الناجمة عن وباء «كورونا» المستجد وقضايا أخرى. أدار الندوة وليد قاطرجي نائب الرئيس المساعد للتنمية بالجامعة الأمريكية في بيروت.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات