ترك العروس في حفل الزفاف فطالبته بـ 205 آلاف درهم

ت + ت - الحجم الطبيعي

أقامت امرأتان (أم وابنتها)، دعوى قضائية ضد رجل أمام محكمة أبوظبي للأسرة والدعاوى المدنية والإدارية، طالبتا بإلزام طليق الابنة بأن يؤدي لهما مبلغ 205 آلاف درهم، والفائدة القانونية بواقع 5 % من تاريخ الاستحقاق وحتى السداد التام، وإلزامه بالرسوم والمصاريف ومقابل الأتعاب.

وقالتا إن الشاكية الثانية، ارتبطت بالمشكو عليه بعلاقة زواج، وتم الاتفاق بين الشاكية الأولى (والدتها)، والمشكو عليه، على أن يتحمل الأخير مصاريف الزواج، وقام بتحويل 205 آلاف درهم للشاكية الأولى، وبعد تجهيز الحفل، وصرف الشاكية الثانية على تجهيز الحفل، وفي ليلة الزفاف، قام المشكو عليه بترك الحفل، وبعدها قام بتطليق الشاكية الثانية، فأقامتا ضده دعوى للمطالبة بمصاريف الزواج، وقضي لهما بإلزام المشكو عليه بأن يؤدي لهما مبلغ 82 ألفاً و350 درهماً، ما حدا بهما إلى إقامة دعواهما الماثلة. وحكمت المحكمة برفض الدعوى، وألزمت الشاكيتين بالرسوم والمصاريف ومقابل أتعاب المحاماة.

طباعة Email