تطالب خطيبها بـ350 ألف درهم

رفعت فتاة دعوى قضائية طالبت فيها بإلزام شاب (خطيبها السابق) أن يؤدي لها مبلغ 350 ألف درهم، مشيرة إلى أن المشكو عليه عرض عليها مشاركته في مشروع تجاري «مكتبة»، فلجأت إلى الاقتراض من البنك، وقامت بتسليمه مبلغ 300 ألف درهم، وبعد ذلك عاد وطلب منها زيادة المبلغ ما دعاها إلى تسليمه مصوغات ذهبية تبلغ قيمتها 50 ألف درهم.

وتابعت بأنها اكتشفت بعد فترة بأن المكتبة تم بيعها لشخص آخر، لتطالب الشاب برد المبالغ التي تسلمها منها إلا أنه أخذ يماطل ما حدا بها إلى فتح بلاغ ضده.

وأوضحت المحكمة أن المشكو عليه أقر باستلامه 341 ألفاً و300 درهم من الشاكية، والثابت بالأوراق أنه قد سدد مبلغ 63 ألفاً و500 درهم وعليه حكمت بإلزامه أن يؤدي للشاكية مبلغ 277 ألفاً و800 درهم.

طباعة Email