شاهد كيف أحرقت بلدية الذيد 143 طناً من مواد تصنيع النسوار بعد ضبطه في مزرعة

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

تمكن مفتشو قسم العمليات ببلدية مدينة الذيد من ضبط مصنع لمادة النسوار المحظور بيعها وترويجها في مستودع به المواد الأولية لتصنيع المواد التي تدخل في تصنيع مادة النسوار، في مزرعة بمنطقة سيح المهب، استغلت المزرعة لصناعة وتجارة وتخزين مادة النسوار، وتمت مصادرة 143 طنا من المادة وتم التخلص منها وحرقها، وأحيلت العمالة المتواجدة في هذا المصنع إلى الجهات المعنية، حيث تمكنت فرق التفتيش من ضبطه خلال حملات تفتيش مستمرة تنظمها لرصد جميع مشوهات المظهر العام وأي شيء مخالف والقضاء على جميع الظواهر السلبية ضمن مهامها و رسالتها.

رصد

وأكد علي مصبح الطنيجي، مدير بلدية مدينة الذيد أن الحملات التفتيشية التي تنظمها البلدية مستمرة بشكل دوري لرصد أي نشاطات تخالف اللوائح والقوانين والقضاء عليها وضبط كل من يمارسها واتخاذ اللازم بحقه وفق لائحة المخالفات والعقوبات، وقد أثمرت جهود فرق التفتيش التابعة لقسم العمليات من رصد شاحنة بها حاوية تقوم بالتردد على مزرعة في طريق الذيد اتجاه الفجيرة ، ما أدى إلى مراقبة الموقع من قبل مفتشي قسم العمليات بشكل دوري بالتناوب لحين التأكد من وجود المخالفة ، وبعد التأكد من وجود المخالفة على الفور تم طلب إذن دخول من النيابة وتوجهت فرق التفتيش بأقسام البلدية بالتعاون مع الشرطة إلى الموقع وتم ضبط المتورطين ومصادرة المواد المخزنة وآلات التصنيع ومن ثم إتلافها بالتنسيق مع شرطة الذيد والنيابة العامة بعد اتخاذ كافة الإجراءات القانونية المتبعة.

ضبط

 وأشار إلى أن الحملات التفتيشية التي تنفذها بلدية الذيد تهدف إلى ضبط النشاطات التي تخالف اللوائح والقوانين، كما أنها تأتي في خطة البلدية في الحفاظ على المظهر العام لمدينة الذيد ومكافحة الظواهر السلبية حتى تبقى مدينة الذيد مدينة صحية ومثالية للعيش بها في ظل النمو العمراني بالمدينة وتوافد المشاريع الاقتصادية والتراثية للمدينة بدعم من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة.

وقال مدير بلدية الذيد ان الحملات سوف تستمر لتطبيق القانون وتوعية أفراد المجتمع بضرورة الالتزام باللوائح والقوانين من خلال حملات التوعية المستمرة، بما فيه صالح المواطنين والمقيمين في المجتمع.

طباعة Email