أب يستنجد بالشرطة لمنع ابنه من القيادة دون رخصة

استنجد أب عربي الجنسية بمركز شرطة الراشدية بالبحث عن ابنه الذي أخذ السيارة إلى جهة غير معلومة وقادها من دون رخصة، حيث تمكنت الدوريات من العثور عليه مع عدد من أصدقائه في محطة الوقود في المنطقة نفسها. وتفصيلاً أفاد العميد سعيد بن سليمان آل مالك مدير مركز شرطة الراشدية، بأن الأب توجه إلى مركز الشرطة بعد أن فشل في الوصول إلى ابنه الذي أخذ مفتاح السيارة وخرج من المنزل دون علمه، حيث إنه لم يبلغ سن الحصول على رخصة القيادة، وتم التعميم على مواصفات السيارة، وعثر عليها متوقفة في إحدى محطات الوقود في المنطقة، وتم الاتصال بالأب لاستلام ابنه وتسجيل محضر بالواقعة واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

ونوه العميد بن سليمان بأنه تم رصد 3 حالات لشباب يقودون سيارات من دون رخصة خلال يناير الماضي، وبعض الحالات كانت بعلم الأهل وهو الأمر الذي يدل على استهتارهم بحياة أبنائهم. 

وأشار العميد بن سليمان إلى أن الأمر لا يتوقف على السيارات فقط وإنما الدراجات النارية والترفيهية التي يتم قيادتها في الأماكن غير المخصصة، وأغلب الحالات تعرض حياتها للخطر عند رؤية دورية الشرطة خوفاً من العقاب، حيث إن إحدى الحالات كانت لشاب اصطدم بالرصيف عند رؤية الدورية التي لم تقترب منه وتبين عند تخطيط الحادث أنه كان يقود السيارة من دون رخصة.

ولفت العميد بن سليمان إلى أن بعض أولياء الأمور يتركون السيارات في متناول الأبناء وبعضهم على علم أن ابنه يقود السيارة من دون رخصة، منوهاً بأن هناك نماذج سيئة من أولياء الأمور تجعل أقرانهم يقومون بنفس الأفعال غير القانونية. وحذر العميد بن سليمان من النتائج السلبية المترتبة على سماح الآباء للأبناء بقيادة المركبات من دون رخصة، ووصفه بالتصرف المؤسف الذي تترتب عليه نتائج مأساوية، تتمثل في تعريض الأبناء للخطر والمساءلة القانونية، منوهاً بأن الإجراءات التي يتم اتخاذها مع المضبوطين، تتضمن استدعاء أولياء أمورهم وتوضيح مخاطر المخالفة التي ارتكبها أبناؤهم، وحثهم على مراقبتهم لحمايتهم، وأخذ تعهدات منهم ومن أولادهم بعدم تكرار المخالفة، وتحذيرهم بتطبيق إجراءات مشددة في حالة تكرارها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات