شرطة دبي تحذر من الروابط المجهولة واستغلال شعار جهات حكومية

حذرت شرطة دبي، من الرسائل التي تحمل شعار جهات حكومية، أو تنبيه من المصرف المركزي أو البنوك، بضرورة تحديث البيانات، عبر الضغط على رابط، أو اتصال هاتفي من شخص يدّعي أن هناك مشكلة في الحساب البنكي، مشيرة إلى أنها حيل تستخدمها عصابات محترفة، للإيقاع بالضحايا، والاستيلاء على أموالهم في ثوانٍ معدودة.

وقال اللواء خبير خليل إبراهيم المنصوري مساعد القائد العام لشرطة دبي لشؤون البحث الجنائي، إن الوعي المجتمعي تجاه هذا النوع من الجرائم، يحبط العمليات الإجرامية، وكذلك الإبلاغ الفوري عنها، وعدم التجاوب مع الأشخاص، يخفض نسبة نجاحهم، ويسهم في إلقاء القبض عليهم.

وأشار إلى أنه مع تزايد الإقبال على برامج التواصل الاجتماعي، تتزايد فرص تجميع البيانات والمعلومات الشخصية من قبل المترصدين والمحتالين، بهدف استغلال هوية الضحية، والقيام بعمليات النصب والاحتيال، وكثيرون يتعجبون من أين يحصل الجناة على بياناتهم وأسمائهم وأرقام هواتفهم.

لذلك، يجب على كل مستخدم، تجنب مشاركة المعلومات الشخصية، والحذر من الضغط على الروابط الإلكترونية المشبوهة، حتى إذا بدت الرسالة وكأنها واردة من صديق أو قريب، لذا، عليك دائماً التواصل هاتفياً بالمرسل، للتأكد من مصداقية الرسالة المرسلة. وأفاد بأنه من الضروري، استخدام إعدادات الخصوصية، لتقييد الوصول إلى المعلومات، والتأكد من البرامج التي تم تحميلها على الهاتف المحمول ومصداقيتها، وتجنب مشاركة المعلومات الشخصية، التي قد تؤدي إلى سرقة هويتك، بما في ذلك تاريخ ميلادك، لأن هذه البيانات، تسمح للسارق المترصد، القيام بالاحتيال.

استغلال

ولفت إلى أن تلك العصابات، تستغل شعارات لجهات حكومية أو شركات كبرى، كستار لتكسب ثقة الشخص المرسلة إليه، خاصة إذا كان حديث الإقامة في الدولة، كما يتم تغيير حرف أو نقطة في عنوان المواقع الإلكترونية أو البريد الإلكتروني، للقيام بعمليات احتيالية، والتي لا ينتبه إليها الكثيرون، لافتاً إلى أنه عند التعرض لجريمة إلكترونية، يجب الإبلاغ عبر منصة ecrime.ae، التابعة للإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية في شرطة دبي، أو عبر الرقم 901.

طباعة Email