00
إكسبو 2020 دبي اليوم

4 مهندسين مواطنين يمثلون الإمارات في اجتماعات المنظمة الكهروتقنية الدولية

التقت معالي شما بنت سهيل المزروعي، وزيرة دولة لشؤون الشباب نائب رئيس مركز الشباب العربي، وسعادة عمر صوينع السويدي، وكيل وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، المرشحون الأربعة لدولة الإمارات في "برنامج المحترفين الشباب للمنظمة الكهروتقنية الدولية IEC"، الذين تم ترشيحهم من أربع جهات وطنية لتمثيل دولة الإمارات في اجتماع الجمعية العمومية الـ85 للمنظمة، المقررة في أكتوبر المقبل بإمارة دبي، التي تنظم للمرة الأولى في المنطقة.

ورحبت معالي شما المزروعي، وزيرة دولة للشباب، في بداية اللقاء، الذي عقد عبر تقنية الاتصال المرئي، بالكفاءات الوطنية من منتسبي "برنامج المحترفين الشباب"؛ والذي سيتم تنظيمه تزامناً مع اجتماع الجمعية العمومية، مشيدة معاليها بالنجاحات التي حققها شباب دولة الإمارات، في ظل رعاية وتوجيهات القيادة الرشيدة، حيث أصبحت دولة الإمارات منصة عالمية لتمكين الشباب واستقطاب الكفاءات واستكشاف المواهب، وهي نتائج تستند إلى رؤى وطنية وأفكار داعمة لشباب الوطن ضمن مساعي دولتنا للريادة في كافة المجالات، وتأهيل وتمكين أجيال مبدعة قادرة على دعم نمو مجتمعها وتفوقه.

وأضافت معاليها: "تواصل القيادة الرشيدة دعمها اللامحدود لترسيخ قيم الاستثمار في قدرات الشباب وطاقاتهم، إيماناً منها بإمكانياتهم الواعدة على التواصل والابتكار وتعزيز تنافسية ومكانة دولة الإمارات، ومواكبة تطلعات وطموحات التنمية الاجتماعية والاقتصادية، والذي يجسد قصة نجاح إماراتية ملهمة لشباب المنطقة والعالم".

وحثت معالي المزروعي المرشحين الأربعة إلى التميز خلال تمثيلهم كسفراء لوطنهم في "اجتماعات المنظمة الكهروتقنية الدولية" الحدث العالمي الذي التي تستضيفه دولة الإمارات لأول مرة، وتمنت لهم التوفيق في التنافس على المقعد الآسيوي لتمثيل المنظمة عالمياً، وإلهام الشباب في المحافل العالمية.

استراتيجية الصناعة

من جهته، هنأ سعادة عمر صوينع السويدي، وكيل وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، المرشحين الشباب الأربعة، متمنياً لهم تمثيلاً مشرفاً، مشيراً سعادته إلى أن استضافة برنامج المحترفين الشباب بالتزامن مع اجتماع الجمعية العمومية، ينسجم مع أهداف دعم الإستراتيجية الوطنية للصناعة والتكنولوجيا المتقدمة "مشروع 300 مليار"، خصوصاً في دعم برنامج القيمة الوطنية المضافة من خلال توفير فرص تدريبية عالمية للمهندسين الشباب والاستثمار في بناء قدراتهم وكفاءاتهم واستهدافهم من قبل القطاع الصناعي في الدولة.

وأضاف سعادته أن مشاركة شباب الدولة في هذا الحدث العالمي، من شأنها أن تسهم في تفعيل دور الشباب الإماراتيين وتعزيز مشاركتهم الدولية في أعمال التقييس وتقييم المطابقة على المستويين الدولي والوطني، خصوصاً في ظل إطلاق مجلس الإمارات للشباب والمجالس المحلية للشباب على مستوى الدولة، وسيمكنهم ذلك من التواصل مع الخبراء حول أحدث التطورات في صناعات المستقبل والتقنيات الكهربائية والإلكترونية وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

وستكون مشاركة شباب الإمارات ضمن برنامج المحترفين الشباب للمنظمة الكهروتقنية الدولية (IEC YPP)، في جلسات حوارية مع قادة المنظمة واللجان الفنية وأنظمة المطابقة، ومشاركة أفكارهم من خلال ورش تفاعلية، وسيتمكنون من حضور اجتماع الجمعية العمومية واللجان الفنية كمراقبين، فضلاً عن إجرائهم لمجموعة من الزيارات الميدانية إلى مواقع صناعية في الدولة، وسيتشهد الاجتماعات اختيار 3 سفراء (قادة) للبرنامج 2021، حيث ينافس شباب الإمارات على مقعد آسيوي ضمن سفراء برنامج المحترفين الشباب.

الشباب الأربعة

والشباب الإماراتيون الأربعة، هم كل من المهندسة علياء الزعابي، مهندس أول كهرباء في شركة بترول أبوظبي الوطنية "أدنوك"، والمهندسة لبنى المعيني، مهندس أول في هيئة كهرباء ومياه دبي، والمهندسة ريم الفلاسي، مهندس بحوث وتطوير إنترنت الأشياء في شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة "دو"، والمهندس محمد حسن، مهندس فيزيائي صحة في إدارة الأمان الإشعاعي، في الهيئة الاتحادية للرقابة النووية.

وجاء اختيار هؤلاء المهندسون الأربعة من بين 17 مرشحاً يعملون في القطاعات الأمنية، والنفط الغاز، والطاقة النووية، والصناعة، والاتصالات، والخدمات، والطاقة المتجددة، في تخصصات هندسية معمارية، وميكانيكية، وكهربائية، ونووية، وإلكترونية، وكهروتقنية بحرية، وشبكات تكنولوجيا المعلومات، وعلوم الحاسوب، وهندسة مدنية، حيث يتميز شباب دولة الإمارات بتنوع إمكانياتهم، فيما يوفر فريق العمل في وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة كل سبل الدعم الممكن للشباب، وينسق ورش عمل تحضيرية، في إطار الاستعداد للمنافسة والفوز.

طباعة Email