«الواقع الممتد» يغزو المكاتب

بإمكان تحويل أي غرفة إلى موقع عمل قائم على "الواقع الممتد"، حيث يمكن للمستخدم التعاون مع غيره، ومشاركة المحتوى كما لو أنه في الغرفة نفسها معه، مع شركة «سبايشل».

وتعمل الشركة بطريقة النقل الفضائي، حيث يمكن افتراضياً مواجهة مجسم بصورة الشخص على الكمبيوتر وجهاً لوجه، ومشاركة جدران مليئة بالمعلومات ذات الاهتمام المشترك.

وإضفاء تصورات بأدوات عمل تملأ الغرفة بالأفكار، وتوسيع المحتوى في الكمبيوتر والهاتف عن طريق الواقع المعزز.

وقد عرضت الشركة تطبيقها على خوذة «هولولنس 2» الجديدة في معرض «سي إي إس» لعام 2020 المنعقدفي لاس فيغاس.

حيث تمكن مستخدمو «سبايشل» من تغطية الجدران بالصور والفيديوهات، وتعديل النماذج ثلاثية الأبعاد، ومراجعتها والإضافة إليها، وغيره.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات