استطلاع « البيان الاقتصادي»: التقنيات الحديثة تهدد وظائف البشر

أظهر استطلاع للرأي أجراه «البيان الاقتصادي» عبر الموقع الإلكتروني، وعلى موقعي «فيسبوك» و«تويتر»، أن التقنيات الحديثة تمثل تهديداً لمستقبل وظائف البشر، حيث ستؤدي إلى تراجع وجود العنصر البشري في وظائف عدة، فيما ستختفي تماماً وظائف أخرى.

وكان نص سؤال الاستطلاع «هل تعتقد أن التقنيات الحديثة تنتج أم تلغي وظائف؟»، وجاء في نتيجته أن 75% من المستطلَعة آراؤهم عبر «فيسبوك»، و63% عبر «البيان الإلكتروني»، و61% عبر «توتير»، يرون أن التقنيات الحديثة ستلغي الوظائف.

في المقابل، أعرب 39% من المشاركين في الاستطلاع عبر «توتير»، و37% عبر موقع «البيان الإلكتروني» و25% على «فيسبوك» عن اعتقادهم بأن التقنيات الحديثة سوف تخلق وظائف جديدة.

وأكّد خبراء ومتخصصون في قطاع تقنية المعلومات أن التحول الرقمي غير المسبوق الحاصل في الإمارات سيؤثر بشكل مباشر على آلاف الوظائف في الدولة خلال السنوات القليلة المقبلة، مشيرين إلى أنه في حين ستختفي الكثير من الوظائف، إلا أن المئات من الوظائف الجديدة ستدخل سوق العمل.

وتشير تقارير إلى أن أكثر من 30% من الشركات الكبيرة في الدولة على الأقل لديها خطط لتوظيف الذكاء الاصطناعي في أكثر من قسم لديها خلال العامين المقبلين، مع توقع أن يصل الإنفاق على الذكاء الاصطناعي إلى حوالي 374 مليون دولار في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بنهاية هذا العام، بنمو نســبته 43% وفقاً لشركة «آي دي سي».

وبحسب دراسة حديثة أجرتها مؤسسة «أكسفورد إيكونومست» المتخصصة في التحليلات التنبؤية والإحصاءات الكمية، فإنه من المتوقع أن يخسر العاملون في القطاعات الصناعية المختلفة أكثر من 30 مليون وظيفة بحلول عام 2030، ما يؤدي إلى انخفاض حجم العمالة البشرية في تلك القطاعات بنسبة 8.5% مقارنة بما عليه الآن، وذلك بسبب الأجيال الجديدة من «الروبوتات» الصناعية التي ستحل محلهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات