فيسبوك تحظر حسابات اليمين المتطرف على منصاتها

أعلنت شركة فيسبوك الخميس عن فرض حظر دائم لحسابات عدد من الشخصيات اليمينية المتطرفة ومنظماتهم على منصات التواصل الاجتماعي التابعة للشركة.

وتصاعدت الضغوط على شركة فيسبوك كي تطبق سياساتها بشأن خطاب الكراهية بقوة أكبر، وسط تزايد وتيرة عدد الشخصيات الإعلامية اليمينية المتطرفة.

ومن بين الأشخاص المحظورين من كل من تطبيقي فيسبوك وإنستغرام أليكس جونز مالك إذاعة "إنفو وارز"، وزعيم حركة "أمة الإسلام" لويس فارخان والمؤلف والمعلق اليميني المتطرف ميلو يانوبولوس.

وكان تم حظر جونز و إذاعة "إنفو وارز" من على تطبيق فيسبوك في أغسطس، لكنهما ظلا على تطبيق إنستغرام، الذي تملكه شركة فيسبوك.

وقالت متحدثة باسم شركة فيسبوك في بيان إن هؤلاء الأفراد والجماعات تم حظرهم بموجب سياسات الشركة ضد "الأفراد والمنظمات الخطرة".

وأضافت المتحدثة أن تمثيل هؤلاء الأفراد والمنظمات بأية صورة ستتم إزالته.

وتابعت المتحدثة: "إننا نحظر دوما الأفراد أو المنظمات التي تروج للعنف والكراهية أو تنخرط فيها، بغض النظر عن الأيديولوجية".

كلمات دالة:
  • فيسبوك،
  • التواصل الاجتماعي،
  • الكراهية،
  • إنستغرام
طباعة Email
تعليقات

تعليقات