جديد "واتساب" المقبل

أعلن تطبيق المراسلة الفورية "واتساب"؛ التابع لفيسبوك، عن تدابير جديدة لمساعدة المستخدمين على التحكم بشكل أفضل في خصوصيتهم، مع التركيز على مكافحة الأخبار المزيفة. بحسب ما نقلت قناة (BFMTV) على موقعها الالكتروني.

المعروف أن "واتساب" يتيح إرسال رسائل لأي رقم مرتبط برقم هاتف المرسل، كما في الرسائل النصية القصيرة. لكن هذه الميزة يعيبها السماح بنشر الرسائل غير المرغوب فيها، على سبيل المثال للأغراض التجارية، التي يرسلها مجهولون.

ولمواجهة شكاوى المستخدمين المتكررة قرر "وتساب" ادخال بعض التغييرات.

ووفقًا لموقع VentureBeat الأمريكي، سيتمكن مستخدمو "واتساب" الآن من تحديد قائمة الأشخاص الذين يمكن تضمينهم في محادثة جماعية، والذين يمكن استقبال رسائلهم خلال المحادثة، بحيث ستكون هذه الميزة جاهزة لدى الجميع في الأيام المقبلة.

الخصوصية ومحاربة الأخبار المزيفة

وسيقدم "واتساب" في قوائم الإعدادات (ضمن فئة الخصوصية)، ثلاثة خيارات: السماح للجميع بدمج المستخدم في محادثة جماعية أو السماح لجهات الاتصال الخاصة به فقط، أو عدم السماح لأي أحد. وإذا أراد شخص غير مصرح له إرسال رسالة جماعية لمجموعة، عليه أول إرسال طلب عبر رابط صالح لمدة ثلاثة أيام.

وبالإضافة إلى حماية خصوصية مستخدميه، يعتزم واتساب تسليح نفسه بأداة جديدة ضد الأخبار المزيفة. وعلى عكس فيسبوك؛ الشركة الأم، فإن واتساب لا يعير أي اهتمام للمعلومات المنقولة عبر المحادثات الخاصة، والتي هي في الأساس مشفرة، لكن هذا لا يمنع فرقه من تتبع الأخبار المزيفة المتداولة على الشبكة، وخاصة قبيل الانتخابات في أي بلد.

وللحد من انتشار المعلومات الخاطئة، قام واتساب منذ بداية العام بتقييد نقل الرسائل إلى خمسة أشخاص فقط، مقابل عشرين شخصًا من قبل.

ويمثل تمكين المستخدمين من رفض استقبال الرسائل الجماعية طريقة أخرى لمنع الانتشار السريع للمحتوى الفيروسي وقصر التطبيق على وظائفه الأساسية فقط.

كلمات دالة:
  • الأخبار المزيفة،
  • فيسبوك،
  • واتساب
طباعة Email
تعليقات

تعليقات