منصة للترجمة الفورية باستخدام الذكاء الصناعي

أعلن عملاق الذكاء الصناعي الصيني آيفليتيك الأربعاء الماضي، عن خطة للعمل مع مجموعة الصين الدولية للنشر لبناء منصة ترجمة وطنية تعتمد على تكنولوجيات الذكاء الاصطناعي الخاصة بها.

وتتخصص آيفليتيك في الترجمة الآلية، وتقوم بتقديم خدمات الترجمة السريعة والترجمة الفورية من اللغة الصينية إلى اللغة الإنجليزية للمؤسسات والشركات الحكومية في الصين والخارج.

وقال ليو تشينغ فنغ رئيس آيفليتيك لـ (إذاعة الصين الدولية): "إن أحدث آلة يمكن أن تترجم الصينية إلى 33 لغة، كما أن تقنياتنا في مجال التعرف إلى الصوت والترجمة الآلية والتوليف الصوتي هي الرائدة في العالم".

ووفقا لفانغ تشنغ هوي، نائب مدير مجموعة الصين الدولية للنشر، فإنه يمكن لأجهزة الترجمة بالذكاء الصناعي رفع العبء الثقيل عن المترجمين البشر.

وفي مستقبل منصة ترجمة الذكاء الصناعي، ستقوم مجموعة الصين الدولية للنشر بفتح الجزء الأساسي بها وقاعدة بياناتها إلى آيفليتيك لتحسين دقة الترجمة الآلية.

وسيتم تطبيق برنامج آخر للترجمة التعاونية بين الإنسان والآلة في مجال النشر والمؤتمرات الدولية.

وقال ليو: "عندما تفشل آلات الترجمة في التعرف إلى بعض الأسماء الخاصة أو المصطلحات المحددة، يستطيع المترجمون البشر مراقبة العملية والمساعدة على تعديل النص. وتتعلم الآلة من هذه الأخطاء وتحسن عملها في المرة القادمة".

وبمجرد تأسيسهما، ستتمكن كلتا المنصتين من تقديم خدمات ترجمة فعالة ودقيقة للجمهور.

تعليقات

تعليقات