«سامسونغ» تعالج قارئ بصمة «إس 10»

أكدت شركة «سامسونغ» الكورية الجنوبية، أنها تستعد لطرح تصحيح برمجي لحل مشاكل التعرف إلى بصمات الأصابع لهاتفها «غالاكسي إس 10».

وكانت مستخدمة بريطانية قد أخبرت صحيفة «ذا صن» في وقت سابق من هذا الأسبوع، أن خللاً في هاتف «غالاكسي إس 10» الخاص بها، قد سمح بفتحه بغض النظر عن البيانات الحيوية المسجلة في الجهاز.

وبحسب المعلومات، فقد تمكن زوج المستخدمة بعد شراء واقي شاشة من جهة خارجية، عبر موقع eBay، من فتح هاتفها باستخدام بصمة إصبعه، بالرغم من أن البصمة غير مسجلة على الجهاز. وأوضحت المستخدمة إمكانية وصول أي شخص إلى هاتفها، والدخول إلى التطبيقات المالية وتحويل الأموال.

وأشارت حينها متحدثة باسم الشركة إلى أن سامسونغ، تحقق داخلياً في هذا الموضوع، مع توصية جميع العملاء باستخدام الملحقات المعتمدة من سامسونغ، والمصممة خصيصاً لمنتجاتها.

وقالت الشركة في بيان جديد لوكالة رويترز: تدرك سامسونغ مشكلة التعرف الخاطئ إلى بصمات الأصابع في هاتف غالاكسي إس 10، وستصدر قريباً تصحيحاً برمجياً.

وتعتبر هذه المشكلة خطيرة، إلى درجة أن أحد البنوك عبر الإنترنت في كوريا الجنوبية، طلب من العملاء إيقاف تشغيل التعرف إلى بصمات الأصابع على هذا الطراز من الهاتف، من أجل تسجيل الدخول إلى خدماته، حتى يتم حل المشكلة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات