بعد 15 عاماً على تصميمه.. ما قصة زر إعجاب «فيسبوك»؟

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشف تقرير تقني عن القصة الأصلية وراء تصميم منصة «فيسبوك» زر الإعجاب بعد مرور 15 عاماً على ذلك الحدث الذي شكَّل مرحلة عالمية ونقلة في صناعة التكنولوجيا.

وأوضح التقرير، الذي نشره موقع «إعلام دوت كوم» الإخباري نقلاً عن «فاست كمبني»، أن البداية كانت في صيف عام 2007، أي بعد 3 سنوات من تأسيس «فيسبوك».

ولفت إلى أن الاهتمام بالمنصة الجديدة آنذاك كان ينمو بوتيرة سريعة، لكن ما لم يكن موجوداً حينها هو طريقة بسيطة لإظهار الاهتمام بالمشاركات، إذ كانت الطريقة الوحيدة للتفاعل مع المنشور هي التعليق عليه.

ووجدت ليا بيرلمان، إحدى مديري الإنتاج في «فيسبوك»، أن هذا الأمر لا يُعَدُّ فعَّالاً، إذ تتلقى المشاركات الشائعة سلاسل طويلة من التعليقات، والعديد منها كلمة واحدة أو كلمتان مثل: «رائع» أو «تهانينا».

وشرع المسؤولون في «فيسبوك» في بناء طريقة عالمية سلسة للتعبير عن الموافقة على الشبكة الاجتماعية، وأطلقوا على المشروع اسم «الدعائم».

وانتهى بهم الأمر إلى تطوير زر أصبح فيما بعد رمزاً أيقونياً لـ«فيسبوك»، وأعاد تشكيل الإنترنت ووسائل الإعلام، وغيّر مسار السياسة العالمية وشركات التكنولوجيا.

وأشار المسؤولون في «فيسبوك» إلى أن زر «لايك» سبَّب هوساً في جميع أنحاء الشركة، ورأى فريق الإعلانات أنه يمكن استخدامه لعرض إعلانات أفضل للأشخاص.

واعتقد فريق النظام الأساسي أنه يمكن استخدامه لتصفية التطبيقات السيئة، في حين قال آخرون إنه يمكن أن يساعدهم على تحديد المشاركات التي سيتم عرضها في صفحات المستخدمين.

طباعة Email