00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مصباح مبتكر يحول بيانات تلوث الهواء إلى أعمال فنية فريدة

ابتكر المصمم غيوم سليزويز المقيم في بروكسل طريقة مستحدثة تحول البيانات المتعلقة لجودة الهواء المحلي إلى تحفة فنية.

وذلك من خلال مصباح يحول بيانات مستويات التلوث في الهواء إلى أنماط فريدة من الإضاءة.

وأشار موقع «سبرينغ وايز» إلى أن الهدف من الخطوة يتمثل في توفير معلومات عن التلوث من جهة، وتسليط الضوء على الحاجة للتصدي لارتفاع معدلات تلوث الهواء في العالم.

وقد تم تصنيع المصباح الذي أطلق عليه اسم «كناري» أي طائر الكناري المغرد من النحاس الأصفر والزجاج وأجزاء من المطبوعات ثلاثية الأبعاد.

ويتضمن المصباح منظماً دقيقاً متصلاً بالبيانات المفتوحة في الوقت الفعلي المرتبطة بالتلوث، ويتحكم ذلك بدوره بسلسلة من أضواء «ليد».

وما أن تتصل تلك بالإنترنت يستخدم المصباح لبيانات العامة لتحديد جودة الهواء. ويتم تخفيف أضواء «الليد» وفقاً لتلك البيانات من خلال خافت للضوء يشير إلى ارتفاع مستوى التلوث.

ويرمي المشروع إلى لفت الاهتمام إلى معدلات التلوث المرتفعة في الهواء، أما تسمية «كناري»، فالمقصود بها إقامة الرابط مع الماضي والمناجم والعمليات الصناعية والضرر البيئي الذي تسببت به.

ويشير غيوم سليزويز إلى أنه باستخدام البيانات المرتكزة إلى العلم يمنح «المصباح تقديماً أكثر بديهيةً، كما أن المخططات الأولية تشكل مصدراً مفتوحاً وموثقاً بحيث يتمكن الجميع من خلق ابتكاراتهم أو إعادة المزج مع الفكرة الأساسية».

طباعة Email