الأوريغامي مفتاح رحلات الفضاء

طور باحثون في جامعة ولاية واشنطن نفاخة وقود بلاستيكية مطوية بإيحاء من الأوريغامي لا تتصدع في درجات حرارة شديدة البرودة، ويمكن استخدامها يوماً ما لتخزين وضخ الوقود، مشيرين إلى أن فن الأوريغامي الياباني القديم يمكن أن يحمل مفتاح الحل لمشكلة السفر إلى الفضاء، ذلك أن تخزين الوقود حالياً يسمح فقط برحلات قصيرة محملة ببضائع كبيرة أو أقمار اصطناعية أصغر للرحلات طويلة الأمد.

وقال العلماء إن الأنظمة الحالية بطيئة وتعطي الوقود بالقطارة، ولهذا ليس هناك رحلات طويلة، إذ لا يمكن تخزين الوقود فترة كافية في الفضاء، مشيرين إلى أن طيات الأرويغامي تنشر الضغط على المواد ما يجعلها أقل عرضة للتمزق.

وقد قرروا بمساعدة مختبر خصائص الهيدروجين لأبحاث الطاقة، استخدام ورقة بلاستيكية رقيقة وتطبيق التصميم في تطوير نفاخة وقود، فوجدوا أنه بمجرد طيها واختبارها في نيتروجين سائل على حرارة ناقص 321 درجة فرنهايت، كان من الممكن عصرها على الأقل 100 مرة من دون أن تنكسر أو يتسرب منها شيء تحت ظروف باردة.

ويعمد الباحثون الآن إلى إجراء المزيد من الاختبارات مع الهيدروجين السائل، وتقييم مقدار تخزين الوقود.

طباعة Email