الابتكار محرك رئيسي لسوق الهواتف الذكية في الإمارات

قال راميت هاريسنجاني، نائب رئيس «إتش تي سي» ورئيس «إتش تي سي فايف» في الإمارات، إن الابتكار - وليس السعر - يمثّل المحرك الرئيسي لسوق الهواتف الذكية في الإمارات في المرحلة المقبلة، لافتاً إلى أن تعزيز الهواتف بتقنيات مثل البلوك تشين والواقع الافتراضي والواقع المعزز، فضلاً عن قرب وصول شبكات الجيل الخامس 5G، ستشكل كذلك محركات داعمة في قطاع الهواتف الذكية في الدولة.

وأضاف هاريسنجاني في تصريحات لـ«البيان الاقتصادي»، أن «إتش تي سي» التي قطعت شوطاً مهماً في مساعيها الرامية نحو توسيع منظومة «بلوك تشين»، وذلك عبر الكشف عن أول هاتف «بلوك تشين» في العالم، تضع توفير مميزات مبتكرة ومفيدة هواتفها الذكـــية في صميم أولوياتها، مؤكداً أن المميزات المبتكرة التي يحويها هاتف الشركة HTC U12+ والتي تتصدرها تقنية ضغط الهواتف من الحواف لإعطائه الأوامر وتقنية Edge Sense 2 القائمة على الذكاء الاصطناعي كانت ولا تزال من أهم نقاط بيع هذا الهاتف في أسواق الدولة والمنطقة عموماً.

وأضاف: «ما زال المستهلك في الإمارات يتطلع لعامل الابتكار في قرار اقتنائه للهاتف الذكي، وأعتقد أن الفترة المقبلة ستحمل بين طياتها انتعاشة قوية للسوق نسبة لاتضاح الملامح الأولية لنماذج دمج التكنولوجيا الناشئة مثل تقنية «بلوك تشين» بقطاع الهواتف الذكية.

ونعتقد أن عامل الابتكار في هاتف HTC U12+ تخطى كل التوقعات. حيث إن الابتكارات الجديدة التي يوفرها الهاتف تخطت جوانب الهاتف المعهودة مثل الكاميرا والمعالج والتصـــميم. فهي مسيرة جريئة أقدمنا عليها منذ إطلاقنا لفئة هواتف U. واليوم، وعبر U12+، بتنا في مرحلة سباقة والتي نقوم عبرها بتطوير ليس فحسب الجوانب المعهودة للهاتف، بل وأيضاً تحديث وتطوير ما قمنا باستجلابه من ابتكارات جديدة».

كاميرا «جريئة»

ومن الخطوات المبتكرة والجريئة التي قررت «إتش تي سي» اتخاذها في تصميم هذا الهاتف هو وضعها لكاميرتين في الخلف والأمام. وبذلك تكون «إتش تي سي» أول من يضع كاميرتين على الجهة الأمامية في جهازها الرئيسي.

وبهذه الكاميرات الأربع، حصل هاتف U12+ على تقييم عالٍ من مقياس DxOMark للتصوير، وذلك بحصوله على 103 نقاط لتتربع كاميرا هاتف HTC U12+ على عرش الكاميرات الأكثر احترافية في سوق الهواتف الذكية.

كما حرصت «إتش تي سي» على دعم هاتفها «إتش تي سي U12+» بأحدث ما توصلت له شركة كوالكم في مجال معالجات الهواتف الذكية والمتمثل بمعالج كوالكم سناب دراغون 845.

وبذلك يكون هاتف HTC U12+ أول من يعمل بأحدث نسخة من معالجات شركة كوالكم. كما يأتي هاتف HTC U12+ بإصدار وحيد من حيث الذاكرة، والمتمثل بـ 6 جيجا بايت من الذاكرة العشوائية، و128 جيجا بايت من مساحة التخزين الداخلية.

تعليقات

تعليقات