واتساب تخطط لجني الأرباح من الرسائل

كشفت "واتساب" عن خطط لفرض رسوم على الشركات التي تستخدم خدماتها، في مساع لجني الأموال من تطبيق التراسل الأوسع انتشارا عالميا.

والأسبوع الماضي قالت "فيسبوك"، الشركة المالكة لـ"واتساب"، إنها تعاني بطئا في نمو إيراداتها، بسبب صعوبة جذب المزيد من المستخدمين للشركة البالغ عمرها 14 عاما.

ويستخدم "واتساب" نحو 1.5 مليار شخص، يتبادلون حوالي 60 مليار رسالة يوميا على التطبيق.

وستتيح "واتساب" للمستخدمين التواصل مع الشركات عن طريق تطبيقها بدلا من الاتصال هاتفيا بمكاتب خدمة العملاء، حسبما أفادت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأميركية.

وذكرت "واتساب" أنها ستغرم الشركات، التي تستخدم التطبيق للتواصل مع زبائنها، بحد أقصى ما يعادل 9 سنتات لكل رسالة، حسب الدولة التي يستخدم فيها التطبيق، وفقا لسكاي نيوز.

وبدأت نحو 100 شركة اختبار الميزة الجديدة، بما في ذلك الخطوط الجوية السنغافورية و"أوبر" وغيرهما.

وستكون الرسائل بين الشركات والعملاء مشفرة بنفس الأسلوب، الذي تتبعه "واتساب" مع الرسائل بين المستخدمين العاديين، لكن سيحق الشركات الاحتفاظ بالرسائل لتكوين شبكة معلومات عن زبائنها.

 

تعليقات

تعليقات