00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مقتل 308 مدنيين منذ محاولة الحوثي اقتحام البيضاء

ت + ت - الحجم الطبيعي

قتل 308 مدنيين من أبناء محافظة البيضاء بينهم 31 طفلاً و12 امرأة، وأصيب 465 آخرون بينهم 83 طفلاً و52 امرأة برصاص ميليشيا الحوثي وصالح الانقلابية منذ محاولتها اقتحام المحافظة نهاية عام 2014 وحتى يونيو الماضي.

وأوضح التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الإنسان في اليمن في بيان أن 453 مدنياً تعرضوا للاحتجاز القسري بينهم 260 من السياسيين، وتم احتجاز سبعة إعلاميين و94 من الناشطين و13 طفلاً و79 آخرين، ووصل عدد المخفيين قسراً 132 مدنياً، و 64 آخرين تعرضوا للتعذيب منذ اقتحام ميليشيا الحوثي وصالح الانقلابية مركز المحافظة في فبراير 2015.

الممتلكات العامة

وأكد البيان ان الممتلكات العامة التي تضررت بفعل القصف العشوائي من قبل الميليشيا بلغت نحو 245 مرفقاً تنوعت بين تضرر كلي وجزئي وتدمير طالت 72مرفقاً تعليمياً و 13 مرفقاً صحياً و109 مرفقين حكوميين و16 مرفقاً خدمياً وثلاثة مواقع اثرية و32 داراً. ولفت الى ان الممتلكات الخاصة المتضررة بلغت نحو 523 مبنى خاصاً طالها ضرر جزئي وكلي وتدمير واقتحام واستيلاء ونهب محتوياتها، كما بلغ عدد المنازل المتضررة 446 منزلاً ومجمعين سكنيين و12 مقراً خاصاً ومصنعاً واحداً 27 محلاً تجارياً.

وكان التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الإنسان قد كشف عن قتل الميليشيا الانقلابية لـ 21 مدنياً من أبناء البيضاء خلال النصف الأول من العام الجاري 2016م بينهم امرأة وسبعة أطفال، وإصابة 71 مدنياً بينهم خمس نساء و25 طفلاً.

وذكر التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الإنسان انه بلغ عدد ضحايا الألغام التي زرعتها الميليشيات في المواقع التي انسحبت منها بعد سيطرتها عليها 18 مدنياً بينهم امرأة وعشرة أطفال، وخطفت 223 شخصاً بينهم 31 سياسياً و25 ناشطاً و 117 عاملاً وعشرة أشخاص من النخب وثلاثة أطفال و40 شخصاً آخرين.

واكد التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الإنسان في اليمن ان هذا التقرير هو أول تقرير حقوقي شامل على مستوى المحافظة يوثق جرائم الميليشيا منذ اجتياحها للبيضاء وحتى منتصف العام الجاري.

طباعة Email