العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    تجهيزات عسكرية لمواجهة التهريب والهجرة في حضرموت

    قال محافظ حضرموت اللواء الركن أحمد سعيد بن بريك، إن قوات خفر السواحل في المحافظة ستتسلم تجهيزات عسكرية وفنية بدعم من قوات التحالف العربي، لتعزيز عملية المراقبة البحرية ومحاربة التهريب والهجرة غير المشروعة.

    وأكد المحافظ خلال اجتماع اللجنة الأمنية أن الجهود ماضية لتطوير أداء الأجهزة الأمنية ورفع الكفاءة، بما يمكنها من ترسيخ دعائم الأمن وحماية المواطنين والممتلكات العامة والخاصة والحفاظ على ما تحقق من نجاحات وانتصارات على صعيد محاربة الجريمة والإرهاب والتصدي للخارجين عن النظام والقانون.

    تجاوز العثرات

    وشدد على أهمية تحمل المسؤولية وتنفيذ المهام والإجراءات المتخذة للحفاظ على السكينة العامة في المحافظة وضرورة استمرار الجهود وتجاوز العثرات وتعزيز الشراكة المجتمعية لدعم السلطة المدنية والأجهزة الأمنية في تحقيق عوامل الاستقرار وتطبيع الحياة في مختلف المجالات.

    وذكر اللواء بن بريك أن السلطة المحلية حريصة على تعزيز منظومة السلطة القضائية في الوادي والصحراء، والبدء باستئناف نشاط أجهزة القضاء والنيابة في ساحل حضرموت، عبر إعادة تجهيز المجمع القضائي بالمكلا، واستكمال تأهيل مقرات الشرطة لتؤدي مهامها ووظائفها الأمنية على أكمل وجه.

    وأقرت اللجنة الأمنية إجراءات وتدابير تهدف للارتقاء بمستوى الأداء الأمني وفرض النظام والقانون بما يضمن حماية المجتمع وحفظ الأمن والاستقرار ومنها التأكيد على مواصلة منع إطلاق الأعيرة النارية في الأعراس، وتكليف السلطات المحلية وإدارات الأمن في المديريات باتخاذ المعالجات اللازمة بما يقضي على هذه الظاهرة المقلقة للسكينة العامة.

    طباعة Email