00
إكسبو 2020 دبي اليوم

4000

بدأت مؤسستان خيريتان قطريتان، إجراءات تجهيز «سفينة الأمل» الأولى، والتي من المقرر أن تصل للموانئ اليمنية أواخر الشهر الجاري، بحمولة تتجاوز 4000 طن من المواد التموينية الضرورية.

وأوضحت مؤسسة الشيخ عيد الخيرية ومؤسسة الشيخ ثاني بن عبد الله للخدمات الإنسانية «راف»، خلال مؤتمر صحفي اول من أمس، أن تكلفة تجهيز السفينة تبلغ 10 ملايين ريال قطري، تتقاسمها المؤسستان تنفيذاً لاتفاقية تعاون مشترك تم توقيعها مؤخراً، وفق ما نقل موقع «مأرب برس».

وتوقع المدير التنفيذي لقطاع المشاريع الخارجية بمؤسسة عيد الخيرية علي خالد الهاجري أن تصل السفينة إلى اليمن أواخر الشهر الجاري، مبيناً أنه تم الإعداد لها منذ فترة طويلة، واتخاذ الترتيبات المسبقة لإعداد ما يتطلبه توزيع المساعدات من التنسيق مع الفرق الإغاثية على الأرض لتحديد الأولويات والقوائم المستفيدة، حتى ينتفع بهذه المساعدات أكبر قدر من الناس خاصة من المرضى والأطفال.

وعن التوزيع الجغرافي للمناطق المستهدفة، ذكر الهاجري أنه سيتم التركيز أولاً على المناطق الأشد توتراً في عدن والمديريات التابعة لها، وبعض المناطق في محافظتي الضالع ولحج حسب ما تسمح به الظروف الأمنية، لافتاً إلى الشروع في التخطيط والإعداد لإغاثات أخرى في اليمن وغيرها.

طباعة Email