00
إكسبو 2020 دبي اليوم

المخلافي: ممارسات الحوثيين خرق واضح للقانون الدولي

بحث نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية اليمني عبد الملك المخلافي أمس مع القائم بأعمال السفير الأميركي لدى اليمن ريتشارد رايلي تطورات الأحداث على الساحة اليمنية والانتهاكات والممارسات التي ترتكبها ميليشيا الحوثي وصالح الانقلابية ضد المدنيين في مختلف المحافظات وخاصة عمليات الحصار المطبق على محافظة تعز منذ أكثر من ثمانية أشهر ومنعها وصول المساعدات الإغاثية والدواء والماء إلى السكان.

وقال المخلافي إن تلك الممارسات التي تتعمد الميليشيا فرضها على المدنيين تعتبر خرقاً واضحاً لقانون الإنسان الدولي وانتهاكاً صارخاً لقرارات مجلس الأمن والأمم المتحدة والمعاهدات الدولية المتعلقة بحقوق الإنسان.

وأكد على ضرورة أن تلعب الولايات المتحدة الأميركية دوراً فاعلاً بالضغط على الميليشيا الانقلابية في تنفيذ ما تم الاتفاق عليه خلال المشاورات التي عقدت مؤخراً في مدينة «بيل» السويسرية والرامية إلى الإفراج الفوري عن كافة المعتقلين وفتح ممرات آمنه لضمان وصول المساعدات الإغاثية والغذائية والدواء إلى كافة المحافظات وخاصة محافظة تعز التي تعاني من أوضاع صعبة جراء عمليات الحصار.

ودعا كافة المنظمات الدولية المعنية بحقوق الإنسان إلى مراقبة الوضع في اليمن عن كثب وإدانة تلك التصرفات الهمجية التي تقوم بها الميليشيا الانقلابية ضد المدنيين لفرض سياسة وأجندة دخيلة على مجتمعنا اليمني بقوة السلاح.

 من جانبه دان القائم بأعمال السفير الأميركي ما تقوم به ميليشيا الحوثي وصالح من أعمال حصار وفرض سياسة تجويع بحق أبناء الشعب اليمني.. مؤكداً دعم بلاده لأمن واستقرار ووحدة اليمن وشرعيته الدستورية ممثلة بالرئيس عبدربه منصور هادي.

وجدد موقف بلاده الثابت ووقوفها إلى جانب اليمن في مختلف المراحل والظروف وتقديم الدعم والمساندة حتى يعود اليمن إلى وضعه الطبيعي وينعم شعبه بالأمن والاستقرار. الرياض - وام

طباعة Email