كأس العالم 2018

بركة البيت: فاطمة الغاوي

صورة

عندما يستذكر الإماراتيون الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رحمه الله، المؤسس لدولة الاتحاد، تدور في مخيلتهم العديد من المشاعر والأفكار المختلفة والمتباينة تحمل في صميمها قيم ومبادئ راسخة لا تحيد عن مجتمع الإمارات.

وتسعى جاهدة لتقديم أروع الصور التي تعكس «قلب زايد» الخير والعطاء في كل مناحي الحياة. وتقدم نماذج حية داخل المجتمع من قبل أفراد وأسر تبذل التضحيات وتضحي من أجل الوطن، كما تعمل على تجديد الإرث، الذي خلفه «زايد» لشعبه، ولا ينتهي ذلك إلا بعزم وإصرار على رفعة ونماء هذا الوطن.

وعلى الرغم من اختلاف النهايات في كل قصة حب على مسرح الحياة، إلا أن قصة حب «زايد» لا تنتهي. كما يؤكد أبناؤه، فما هي الأحاسيس التي جادت بها مشاعرهم ما جعل الحديث يحلو سماعه من جدة أو أم تجاوزت الخمسين!.. وما هي يا ترى الرسالة التي يوجهونها لأبناء الإمارات «عيال زايد» بعد رحيله.

- من مواليد إمارة أم القيوين

- متزوجة ولديها 7 أبناء

- تأثرت حياتها بحرص المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان، طيب الله ثراه، على تعليم الناس

- تعتبر أن المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان مثلها الأعلى في الحياة لحبه الخير لجميع الناس

- تعلمت أن تربية النشء على النهج الصحيح أهم مكاسب الحياة

- تردد دائماً أن عطاء أبناء الإمارات هو نتاج غرس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان

- تؤمن بأن زيارة الأقارب والجيران لها أثر في سعادة الإنسان

- قناعتها أن الإنسان سفير بلده مع كل شخص يقابله في الداخل أو الخارج

- القيادة الرشيدة عملت على تطوير جوانب الحياة لتحقيق رفاهية وسعادة أبنائها

- التطوع في عمل الخير ومساعدة الآخرين نهج لا يجب الحياد عنه

- الإماراتية تقدم نموذجاً مشرقاً عن المرأة وإمكانياتها

حب: ما كان يحبه المغفور له الشيخ زايد هو نهجها في الحياة

عطاء: النعم لا بد أن نشارك بها الآخرين

وفاء: دخولي للجامعة من حرص الشيخ زايد على نشر التعليم سأرويه لأحفادي

تضحية: مستعدة أن أشارك مع أبناء القوات المسلحة في الميدان حتى بإعداد الوجبات لهم

ولاء: مدينون للإمارات وقادتها بأرواحنا ولا بد أن نقدم الكثير رداً للجميل

إيثار: التنازل عن شيء نحبه لشخص أكثر حاجة سعادة وليس حرماناً

انتماء: نعم الإمارات كثيرة تتطلب الدعاء للمولى عز وجل بأن يمتع قادتنا بالصحة والعافية

تسامح: العفو عند المقدرة دون النظر للضرر

سنع: أغرس في نفوس أبنائي أن خدمة الوطن تكون في المنزل وخارجه وفي الوظيفة وبعد التقاعد

تحدي: ترتيب الأولويات في ظل المشاغل الكثيرة ومغريات الحياة

رسالة لأبناء الإمارات: أوصيهم الاهتمام بالتعليم ودخول تخصصات جديدة كما أراد المغفور له بإذن الله الشيخ زايد

 

تعليقات

تعليقات