إفطار قبل السفر

هل يجوز للمسافر أن يفطر من الصباح قبل أن يخرج إلى المطار في رمضان؟

من أراد السفر في نهار رمضان فليس له أن يفطر إلا أن يخرج من مدينته قبل طلوع الفجر، وهو ينوي الإفطار، فإن لم ينو الفطر وأصبح صائماً فليس له أن يفطر ذلك اليوم، وعليه أن يتم صومه في ذلك اليوم، إلا إن أصابته مشقة في السفر فإنه يفطر ويقضي بعد رمضان، ويفطر ما بعده من أيام سفره إذا شاء وإذا أصبح مسافراً وطلع عليه الفجر خارج البلد جاز له الفطر إن نواه قبل الفجر.

السواك خلال الصيام

هل استعمال المسواك في نهار رمضان يفسد الصوم؟ لا يبطل السواكُ الصومَ ما لم يتحلل منه شيء ويصل إلى الحلق، والسواك بما لا يتحلل منه شيء جائز سائر نهار رمضان، قال العلامة ابن أبي زيد القيرواني رحمه الله في رسالته: (ولا بأس بالسواك للصائم في جميع نهاره) أما السواك بما يتحلل فيكره ويجب على الصائم طرح ما تحلل منه.

بخاخ الربو

هل يجوز استعمال بخاخ الربو أثناء الصيام؟

يجوز استعمال بخاخ الربو أثناء الصيام لمن احتاج إليه ولا يفسد استعماله الصوم إلا إذا وجد مستعمِلُه طَعمَه في حلقه، جاء في شرح العلامة الخرشي على مختصر الشيخ خليل: (من تبخر بالدواء فوجد طعم الدخان في حلقه قضى صومه).

أذان المغرب

هل يجوز الإفطار على أذان آخر في بلدة مجاورة؟

لا يجوز للصائم أن يفطر على أذان بلدة أخرى يتقدم وقت غروب الشمس فيها عن البلدة التي هو فيها مثل: الشارقة وأبو ظبي مثلا، فإن بين دخول وقت الصلاة فيهما فرقا فالشارقة تفطر قبل أبو ظبي بدقائق فلا يجوز لمن هم بأبو ظبي أن يفطروا على أذان الشارقة لأنهم سيفطرون قبل الغروب ومعروف أن الصوم هو الإمساك عن المفطرات من طلوع الفجر إلى غروب الشمس ولا يجوز الفطر قبل ذلك لقوله تعالى {ثم أتموا الصيام إلى الليل}.

قطرة العين

أردت أن أسأل عن قطرة العين، أنا أضع قطرة العين بعد وضع العدسات اللاصقة، فهل ذلك يبطل الصيام ؟

مجرد وضع القطرة في العين لا يفسد الصوم، إلا إذا وصل شيء منها إلى الحلق، قال العلامة الخرشي رحمه الله (لا فرق فيما يصل إلى المنفذ الأعلى بين أن يكون قد وصل من منفذ واسع كالفم أو غير واسع كالأنف والأذن والعين..). وبناء عليه فمن لم تدْعُه الحاجة إلى قطرة العين أثناء الصيام فلا يفعلها، وذهب بعض أهل العلم كالشافعية إلى أن قطرة العين لا تفطر مطلقا وفي ذلك سعة.

تذوق الطعام

هل يجوز للمرأة التي تطبخ الطعام وهي صائمة أن تتذوق الطعام دون أن تبتلعه ؟

تذوق الطعام مع مجه بعد ذلك دون أن يصل إلى الحلق منه شيء فليس مفسداً للصيام وإن كان مكروهاً باتفاق المذاهب الأربعة، وأما إذا ابتلعه بأن جاوز حلقه فقد أفطر. قال العلامة الموصلي الحنفي في كتابه الاختيار لتعليل المختار: (ويكره للصائم مضغ العلك والذوق والقبلة إن لم يأمن على نفسه).

فعليك الابتعاد عن ذلك قدر الإمكان، فإن خفت غضب زوجك أو إفساد طعام كثير جاز لك أن تتذوقي ولكن بشرط أن لا تبلعي ريقك وأن تبصقيه حتى لا تفطري.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات