مشاركة فاعلة لـ «الوطني الاتحادي» بمنتدى المرأة

اختتم وفد المجلس الوطني الاتحادي مشاركته في أعمال المنتدى العالمي للمرأة في البرلمانات القمة السنوية الـ/ 27 / الذي استضافته بروكسل، وأكدت الدكتورة أمل القبيسي النائب الأول لرئيس المجلس أن وفد المجلس شارك بفاعلية في الاجتماعات والنقاشات المصاحبة لهذه الفعالية.

ضم وفد المجلس الذي ترأسته الدكتورة أمل عبدالله القبيسي، كلاً من الدكتورة منى جمعة البحر وعفراء البسطي والدكتورة شيخة العويس وعائشة اليماحي عضوات المجلس الوطني الاتحادي.

وأكدت الدكتورة أمل القبيسي أن جميع المكاسب والانجازات التي حققتها دولة الإمارات في سبيل الارتقاء بالمرأة ووصولها لمراكز صنع القرار هي نتيجة للرؤية الشاملة التي أولتها القيادة الرشيدة في دولة الإمارات للمرأة الإماراتية والجهود والرعاية المتواصلة لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة التي تمثل نموذجا لكافة النساء في الإمارات العربية المتحدة.

وحصلت دولة الإمارات على "جائزة الجهود المبذولة في سد الفجوة بين الجنسين في الوطن العربي" وذلك في حفل أقيم ضمن فعاليات أعمال المنتدى الذي اقيم تحت شعار "روح المرأة في البرلمان تعمل على رقي المجتمع" بمشاركة عضوات المجلس الوطني الاتحادي.

مصدر فخر

وأعربت الدكتورة أمل القبيسي عن سعادتها بتتويج الإمارات بهذه الجائزة التي قالت إنها تعد مصدر فخر لنا جميعا وأفضل تعبير عن جهود الإمارات العربية المتحدة التي لم تدخر جهدا تحت قيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة لتعزيز دور المرأة التي أصبحت شريكا فعالا ومؤثرا في مختلف جوانب التنمية في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وأهدت الدكتورة أمل القبيسي بالنيابة عن شعب دولة الإمارات هذه الجائزة إلى قيادتنا وسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك "أم الإمارات" على جهودها العظيمة المستمرة في كافة الأوقات لتمكين المرأة الإماراتية بشكل خاص والعربية بشكل عام وتعزيز دورها في سد جسر الهوة بين الجنسين.

كما التقى وفد المجلس الوطني الاتحادي البرلمانيين الأوروبيين الأعضاء في مجموعة أصدقاء الامارات.

وأكدت الدكتورة أمل القبيسي في كلمة لها مع مجموعة أصدقاء الإمارات حرص الدولة على تعزيز علاقات الصداقة مع دول الاتحاد الأوروبي التي تزيد على أربعة عقود شهدت خلالها نموا وتطورا على المستويات السياسية والاقتصادية والثقافية والسياحية والشعبية.

وأضافت: إن دعم البرلمانيين لملف الإمارات بإعفاء مواطنيها من تأشيرة الدخول لدول الاتحاد الأوروبي "شنغن" سيساهم في المزيد من التعاون وسيحدث نموا أكبر في العلاقات الثنائية خاصة وأن سياسة الإمارات الخارجية المتزنة ترتكز على مبادئ وقواعد وأسس ثابتة وواضحة أساسها الاحترام المتبادل وحسن الجوار وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للآخرين وإقامة العلاقات على أساس المصالح المتبادلة فضلا عن الالتزام بالمواثيق الدولية والمشاركة في تحقيق الأمن والسلم الدوليين.

كما التقى وفد المجلس الوطني الاتحادي في مقر البرلمان الأوروبي في بروكسل عددا من عضوات البرلمان الأوروبي.

إثراء

وقالت الدكتورة شيخة العويس إن المشاركة في المؤتمر العالمي للمرأة في البرلمان إثراء وإضافة لمعرفتنا الشخصية وفرصة للاحتكاك ببرلمانيات من مختلف انحاء العالم والتعرف على مجريات الامور في أوطانهن فيما يخص شؤون المرأة والاستفادة من تجاربهن وخبراتهن .. موضحة أن المشاركة تجعلنا ندرك حقيقة الوضع في دولة الامارات مقارنة بدول العالم فنحن في المقدمة وهذا لا يجعلنا نتراخى بل يحثنا على مواصلة العمل للمحافظة على مكتسباتنا وأن نسعى لنكون في القمة وفي المراكز الأولى.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات