ولي عهد أم القيوين: أبشر الشباب بالغد والمجد

وجه سمو الشيخ راشد بن سعود بن راشد المعلا ولي عهد أم القيوين كلمة عبر مجلة "درع الوطن" بمناسبة اليوم الوطني 42 دعا فيها الشباب إلى أن يستشعروا عظم المسؤولية الملقاة على عاتقهم نحو وطننا العزيز الغالي دولة الإمارات العربية المتحدة والتفاعل مع مشكلات الوطن الاجتماعية والإسهام في إيجاد الحلول لها.

وفيما يلي نص كلمة سموه:

سوف التزم بما اتبعته في مناسبات سابقة بأن يكون حديثي موجهاً إلى جيلي من الشباب كي أقرأ واستمع إلى ما يقوله جيل الآباء في هذه المناسبة الوطنية للإفادة من خبراتهم في هذا الشأن.

وأول ما يرد إلى ذهني في حديثي إلى جيلي هو أن أبشرهم بأن لهم الغد، ومجده المؤكد وفي أم القيوين بصفة خاصة تكريمه المحدد فقد نال شباب أم القيوين فخار انجازات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة التي أدت إلى حصول فتاة من جيلهم على عضوية أول مجلس تشريعي منتخب في الدولة وعزز من ذلك اختيارها كنائبة لرئيس ذلك المجلس حيث يشعر الجميع بالزهو وهي تدير جلسات ذلك المجلس الموقر ببراعة واقتدار حازا إعجاب الجميع.

وما يطيب لي أن أقوله بمناسبة اليوم الوطني لشباب الإمارات جميعها هو أن نستشعر عظم المسؤولية الملقاة على عاتقنا نحو وطننا العزيز الغالي دولة الإمارات العربية المتحدة وأن يعمل كل منا في مجال اختصاصه على إنجاز عمله على أفضل وجه بدرجة تواكب مسيرة التميز التي يتصدرها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" وأن يتفاعل الشباب مع مشكلات الوطن الاجتماعية وأن يسهموا في إيجاد الحلول لها.

كما يرتجى من الشباب الاهتمام بالجوهر دون المظهر حتى لا يكون الفتى مشجباً من الأوهام مع مراعاة عدم إهدار الوقت والحرص على التثقيف الذاتي .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات