لتحقيق التحول الرقمي وتوظيف التكنولوجيا لتمكين الأفراد والمجتمعات

مركز الشباب العربي يحصد 4 جوائز من «المسرعات 2022» في جيتكس

ت + ت - الحجم الطبيعي

حصد مركز الشباب العربي أربع جوائز عن عدد من برامجه ومبادراته التي تمكّن الشباب ضمن «جوائز المسرعات 2022» بدبي AcceleratorsXAwards والتي أقيمت تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن أحمد بن حمدان آل نهيان وسمو الشيخ ماجد راشد المعلا، بحضور الدكتور محمد حمد الكويتي رئيس مجلس الأمن السيبراني لحكومة دولة الإمارات، على هامش فعاليات معرض «جيتكس جلوبال» بدبي المتخصص بالتكنولوجيا والحلول الرقمية الأحدث.

وحصد مركز الشباب العربي جائزة وتكريماً عن دوره بتمكين الشباب في مجال التقنية من خلال برنامج الزمالة التقنية للشباب العربي التابع للمركز، كما حصد جائزة وتكريماً مبادرات دعم تمكين الشباب في مجال البحث العلمي من خلال منصة أبحاث الشباب العربي ومجلس الباحثين الشباب العرب، وعن مجمل دوره في المسؤولية المجتمعية المؤسسية للمركز كممكّن للشباب ومساهم في تعزيز قدراتهم على المساهمة في تنمية مجتمعاتهم.

 

تحولات تحتاج للكفاءات الشابة

واستلمت الجائزة الأولى بالنيابة عن المركز جواهر الحمادي مديرة مشروع الزمالة التقنية للشباب العربي، بينما استلم الجائزة الثانية الدكتور غانم الكشواني رئيس مجلس الباحثين الشباب العرب.

وفي هذا الإطار قال الدكتور الكشواني: «إن تمكين الشباب مشروع متكامل يوظف كل الإمكانات والمبادرات والبرامج لتعزيز فرصه في الحاضر والمستقبل، وتعزيز قدراته، وتنمية مهاراته، وإتاحة المجال أمامه للمساهمة في تسريع مسارات التنمية محلياً وعالمياً.

وأضاف: «تشكل الجائزة رسالة تقدير لدور المركز في دعم مسيرة البحث العلمي والأكاديمي في الوطن العربي، وتسليط الضوء على أبحاث الشباب العربي القابلة للتطبيق على نطاقات واسعة والاستفادة من خيارات التمويل الجريء لتحويلها إلى واقع. وهي تكريم لدور مركز الشباب العربي على مدى السنوات في إتاحة الفرصة للشباب للاستفادة من الفرص والمشاركة في تسريع تحقيق مستهدفات مجتمعاتهم بشكل مسؤول وفاعل».

 

برنامج الزمالة التقنية للشباب العربي

من ناحيتها قالت جواهر الحمادي مديرة مشروع الزمالة التقنية للشباب العربي: «ويهدف البرنامج الذي حظي باختيار جوائز المسرعات إلى تكوين قيادات عربية شابة في مجال التقنيات الرقمية والتكنولوجيا، وإعداد جيل من الشباب العربي القادر على رصد المهارات المستجدة فيها، إلى جانب توفيره منصة تطويرية تدريبية للشباب العربي بالتعاون مع شركاء محليين وعالميين، وإتاحة الفرصة للشباب العربي للتعلم والاطلاع على تجارب مجموعة من أهم الخبراء في مجال التقنيات الرقمية والتكنولوجيا».

وبالإضافة إلى الجائزتين التي حصدهما فريق المركز، تم تكريم شابين من خريجي النسخة الأولى لبرنامج الزمالة التقنية الذي ينظمه مركز الشباب العربي؛ حيث تم تكريم الشاب علي كريم العنزي من الكويت عن فئة أمن المعلومات، والشابة الإماراتية بشرى محمد أمير عن فئة القادة الشباب.

 

عن الجوائز

وأقيمت جوائز المسرعات 2022 خلال معرض جيتكس 2022 بحضور أكثر من 800 من قادة الفكر من مختلف مجالات التكنولوجيا. ويكرّم الحدث المؤسسات ومسؤولي ومختصي تقنية المعلومات والبيانات من القطاعين الحكومي والخاص، والمبتكرين الشباب والنساء الرائدة في مجال تسريع التحول التكنولوجي، كما يكرّم كبار المسؤولين الحكوميين ورواد المشاريع على ابتكاراتهم ومساهمتهم في المجتمع والإنسانية باستخدام أدوات التكنولوجيا.

طباعة Email