تزامناً مع انطلاق فعاليات معرض جيتكس جلوبال 2022

رواد التقنية العالميون يرسمون ملامح مستقبل اقتصاد الويب 3.0

ت + ت - الحجم الطبيعي

يستضيف جيتكس جلوبال 2022، الحدث التكنولوجي الأكبر في العالم، عدداً من أبرز رواد اقتصاد الويب 3.0 العالميين، وعلاوة على تقديم إسهامات نوعية ترسم ملامح مستقبل التوجهات الرقمية العالمية، سيستعرض الخبراء انطلاقاً من دبي، مجموعة من التجارب والابتكارات التقنية الفريدة.

وسيكون مركز دبي التجاري العالمي محط أنظار منظومة التقنية العالمية حتى 14 أكتوبر الجاري، وذلك بمشاركة ما يزيد على 1,000 متحدث ملهم، إلى جانب أكثر من 5,000 شركة من 90 دولة، موزعة على 26 قاعة عرض بمساحة إجمالية تبلغ مليوني قدم مربعة.

وفي كلمته الافتتاحية، أكد معالي عمر بن سلطان العلماء، وزير دولة للذكاء الاصطناعي والاقتصاد الرقمي وتطبيقات العمل عن بعد، سعي دولة الإمارات وإمارة دبي الحثيث لتشييد منظومة تتيح للأفراد والشركات مواصلة النمو والازدهار، وذلك انطلاقاً من إيمانهما العميق بدور العولمة في دعم الأعمال. وسلّط معالي عمر العلماء الضوء على مسيرة معرض جيتكس جلوبال وقدرته على حصد النجاحات المتواصلة على الرغم من الاضطرابات المتتالية وحالة عدم اليقين التي عانت منها قطاعات التقنية العالمية. واختتم معاليه حديثه بالتأكيد على أهمية النقاشات التي يشهدها الحدث ودورها في ابتكار أفكار خلاقة وطرح رؤى ملهمة للعالم أجمع.

 

نماذج للذكاء الاصطناعي

وفي جلسات اليوم الأول على المنصة الرئيسية لمعرض جيتكس جلوبال، تحدث الدكتور تيان كي، الذي يعتبر أبرز علماء الذكاء الاصطناعي في «هواوي كلاود»، عن دور الذكاء الاصطناعي في تسريع وقت العمليات الحسابية بعامل لا يقل عن 10,000 مرة. وأكد الدكتور كي، الذي يزور الشرق الأوسط للمرة الأولى، قدرة الذكاء الاصطناعي على التنبؤ بشكل أفضل بأنماط الطقس ودعم جهود اكتشاف العلاجات الجديدة.

 

إمكانات الميتافيرس

وناقش سيباستيان بورجيت، الشريك المؤسس ومدير العمليات في «ذا ساند بوكس» (TheSandbox)، خلال جلسة حوارية أدارها مايك بوتشر، المحرر في قسم «لارج» التابع لمدونة «تيك كرانش» (TechCrunch)، قضايا ملكية الأصول الافتراضية.

 

ولفت بورجيت إلى ضرورة أن يتيح عالم الميتافيرس للمستخدمين الذين يمتلكون أصولاً رقمية، حرية تحديد كيفية استخدام هذه الأصول أو بيعها، وأضاف أن الويب 3.0 والبلوك تشين يمثلان فرصة لاستعادة ملكية الأصول.

 

وبحسب بورجيت، فإن أحد أهداف «ذا ساند بوكس» يتمثل في إتاحة إمكانية امتلاك الأصول الافتراضية، الأمر الذي دفعها لإبرام شراكات مع علامات تجارية على غرار «أتاري»، ليتسنى لها بنهاية المطاف امتلاك مساحات خاصة بها، وإطلاق تجارب ألعاب خاصة بها والكشف عن محتوى أصيل بالتعاون مع المجتمع الإبداعي، والمشاركة في ابتكار وتوسيع علامتها التجارية عبر آليات مبتكرة.

 

ترسيخ الثقة بالأصول الرقمية

وفي جلسات المنصة الرئيسية أيضاً، قال ديميتريوس دوسيس، الرئيس الإقليمي لشركة «ماستركارد» في أوروبا الشرقية والشرق الأوسط وأفريقيا: «أسهم استحواذ (ماستركارد) على (سايفر تريس) في منح العملاء والمتابعين نظرة أكثر دقة على عالم العملات الرقمية، كما لعب الاستحواذ دوراً مهماً في تعزيز شفافية العمليات والبيانات عوضاً عن محاولة إخفاءها، الأمر الذي أسهم في زيادة معدلات ثقة المستهلكين بالعملات الرقمية».

وأضاف دوسيس: «باعتبارها الراعي الاستراتيجي لـ «فينتك سيرج 2022» إحدى الفعاليات الرئيسية في جيتكس جلوبال حتى يوم 13 أكتوبر، تعمل «ماستركارد» على دعم جهود الشركات الصغيرة والمتوسطة في الوصول إلى مزايا التأمين ضد عمليات القرصنة والاحتيال السيبراني».

طباعة Email